مجتمع

التلفزيون لـ90 دقيقة يوميا يصيب الأطفال بالسمنة

الجمعة 2017.11.24 04:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 868قراءة
  • 0 تعليق
الجلوس طويلا أمام الشاشات يسبب البدانة

الجلوس طويلا أمام الشاشات يسبب البدانة

حذرت دراسة أوروبية جديدة من أن جلوس الأطفال أمام شاشات التلفزيون أو أجهزة الكمبيوتر لفترات طويلة تزيد على ٩٠ دقيقة يوميا تدفعهم للبدانة.

وأكدت الدراسة التي نشرتها صحيفة "الإندبندنت "البريطانية نقلا عن الأكاديمية الأوروبية لطب الأطفال، أن هناك صلة قوية بين ارتفاع مستويات السمنة لدى الأطفال والتعرض المتكرر لوسائل التواصل الاجتماعي.
وفي ضوء النتائج التي توصل إليها الخبراء، طالبوا الآباء باتخاذ إجراءات صارمة للحد من وقت الجلوس أمام الشاشات أكثر من ساعة ونصف الساعة يوميا، وفقط إذا كان الطفل أكبر من 4 سنوات. وعلاوة على ذلك، فيجب على أطباء الأطفال، إبلاغ الآباء والأمهات بالمخاطر العامة التي تشكلها وسائل الإعلام في نمو الأطفال المعرفي والجسدي.



وأوضح الخبراء أن متوسط ​​الوقت الذي يقضيه الطفل أمام التلفزيون لا يقل عن ساعة يوميا. وبحلول الوقت الذي يبلغ فيه الطفل سن التاسعة، يمكن أن يقضي أكثر من ٧ ساعات يوميا ويقضي الكثير من الوقت المتبقي في أشكال أخرى من وسائل الإعلام الرقمية.
وأعرب الخبراء عن اعتقادهم بأن هذا أسهم في تفاقم وباء السمنة في مرحلة الطفولة في أوروبا في السنوات الـ٢٥ الماضية.

ووجدت الدراسة أن الاستهلاك المفرط لوسائل الإعلام حتى وقت متأخر من الليل يمكن أن يسبب خللا بشكل كبير لأنماط النوم لدى الشباب، والتي يمكن أن تعرضهم لخطر أكبر من السمنة.
وبالإضافة إلى منع أجهزة التلفزيون من غرف نوم الأطفال، نصح مؤلفو الدراسة الآباء والأمهات بأن يصبحوا مثالا يحتذى به ويقللون كذلك من متابعة وسائل الإعلام، خصوصا عندما يكونون أمام أطفالهم.

تعليقات