اقتصاد

سي آي كابيتال: الإصلاحات في مصر إيجابية وجاذبة للاستثمار

على هامش المؤتمر الثاني للاستثمار بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا

الثلاثاء 2018.1.30 09:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 323قراءة
  • 0 تعليق
جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

قال محمود عطا الله، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة سي آي كابيتال، إن هناك العديد من العوامل الإيجابية في الاقتصاد المصري تؤكد جاذبيته للاستثمار، منها ما تم بشأن الإصلاح المالي وصدور قانون الاستثمار ولائحته التنفيذية، بالإضافة للتوقعات بانخفاض أسعار الفائدة، منوها إلى أن هذه الإصلاحات ظهرت في اتجاه الأجانب للاستثمار في أدوات الدين من الأذون والسندات.

وأكد أنه لم تعد هناك حاجة عند الدولة للدفاع عن سعر صرف غير واقعي، أثر على جذب الاستثمارات الأجنبية للسوق، وخسارة جزء منها، مشددا على أن الأمر اختلف تماما بعد تحرير سعر الصرف.

جاءت التصريحات على هامش انعقاد المؤتمر السنوي الثاني للاستثمار بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هذا العام، في الفترة من الثلاثاء 30 يناير إلى الخميس 1 فبراير؛ لمناقشة فرص الاستثمار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وكيفية مواجهة التحديات المواكبة لتلك الفرص في العام المقبل.

وأوضح عطالله أن البورصة المصرية تحتاج إلى زيادة العمق في أدائها، وذلك عن طريق الطروحات الحكومية والطروحات الخاصة، وذلك لتوفير البضاعة في السوق, منوها إلى وجود قطاعات في البورصة بها ندرة في الشركات المتداولة.

ويقدم المؤتمر فرصة لأكثر من 75 شركة مدرجة من قطاعات مختلفة من 6 دول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي يستضيفها المؤتمر لعقد لقاءات ثنائية مع كبرى مؤسسات وصناديق الاستثمار العالمية لمناقشة فرص النمو والاستثمار.

وأشار إلى أن هناك مؤتمرا آخر يتم تنظيمه في دولة جنوب أفريقيا ويعقد للعام الخامس, وذلك لأنها تعد مركزا جاذبا للشركات المهتمة بالاستثمار في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.

وأكد أن المؤتمر يهدف للترويج للفرص الاستثمارية داخل مصر, مشيرا إلى أنه توجد 3 مكاتب خارجية في دبي ولندن ونيويورك لمجموعة سي آي كابيتال، هدفها الترويج وجذب الاستثمارات لمصر.

وعن طرح حصة من سي اي كابيتال في البورصة المصرية, اكد ان التوسعات التي تهدف إليها سي أي كابيتال تحتاج إلي سيولة، يتم التفكير في الحصول عليها عن طريق زيادة رأس المال، منوها إلي انه يتم دراسة حجم الزيادة المطلوبة، أم ان الطرح بالبورصة سيكون عبر بيع حصة من الاسهم القائمة.

وعن طرح إنبي في البورصة المصرية، أوضح عطالله أن الشركة تعد أول شركة يتم طرحها من قبل الحكومة, وواجهت عوائق قانونية استطاعت اللجنة الوزارية المشكلة للطروحات الحكومية إزالة كل العوائق, رافضا الإفصاح عن موعد الطرح بالبورصة, وقال إن موعد الطرح يحدده المالك.

ومن جانبه, أوضح كريم خضر، رئيس قطاع السمسرة بسي آي كابيتال، أن هناك اهتماما من جانب المستثمرين بالإصلاحات الاقتصادية وقدرة الحكومة على تنفيذها, مشيرا إلى نمو الدخل القومي بما يتجاوز 5%, بالإضافة إلى نمو القطاع الخارجي، وهو ما نركز عليه لخلق فرص العمل وجذب الاستثمار.

وأكد خضر أن نتائج حزمة الإجراءات والخطوات الإصلاحية الجادة التي اتخذتها عدة حكومات عربية جاءت إيجابية لتحقيق نمو مرتفع ومستدام بعائد إيجابي على تلك الاقتصادات بعد عام واحد من تنفيذها، مشيرا إلى أن قرار تحرير سعر الصرف بمصر كان له مردود واضح في زيادة معدلات النمو في الناتج المحلي والاحتياطي الأجنبي؛ حيث جذبت سوق الأوراق الحكومية تدفقات نقدية بقيمة 19 مليار دولار، وتراجع عجز الموازنة والقضاء على السوق الموازية ووصول الاحتياطي الأجنبي لدى البنك المركزي المصري إلى 37 مليار دولار، وإزالة جميع القيود على حركة رأس المال. هذا بالإضافة إلى تحقيق نمو اقتصادي بنسبة 4.2% خلال السنة المالية المنقضية، مقارنة بالنسبة 3.5% التي كانت متوقعة من قبل صندوق النقد الدولي خلال عام 2017.

وأشاد خضر بالدور الذي تلعبه الحكومات العربية أيضا لتحسين بيئة الاستثمار بالمنطقة وجديتها في عملية الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، من خلال تبني سياسات جديدة لدفع نمو القطاع الخاص، وفتح باب المشاركة في إدارة الأصول المملوكة للدولة، وتسهيل الاستثمار الأجنبي المباشر، وكذلك تبني تعديلات جذرية في سوق رأس المال، وخطوات جادة؛ لتنويع الإيرادات، بعيداً عن الاعتماد على النفط.

تعليقات