مجتمع

اتفاقية بين الاتحاد النسائي الإماراتي و"الأمم المتحدة للمرأة"

الأحد 2017.9.24 04:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 394قراءة
  • 0 تعليق
يوقعان اتفاقية بشأن تعزيز التعاون

يوقعان اتفاقية بشأن تعزيز التعاون

وقّع الاتحاد النسائي العام في دولة الإمارات العربية المتحدة ومكتب شؤون المرأة في دول الخليج، التابع لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في نيويورك، مذكرة تفاهم بشأن تعزيز التعاون والتضامن والمساعدة التقنية بين الجانبين على هامش انعقاد الدورة الـ 72 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

ومثل مراسيم التوقيع نيابة عن الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، ومن جانب مكتب اتصال هيئة المرأة لاكشمي بوري، الأمينة العامة المساعدة ونائبة المدير التنفيذي لهيئة المرأة.

وأكدت الشيخة فاطمة في تصريح بهذه المناسبة أهمية تطوير شراكة التعاون ما بين المنظمات الدولية في مجالات النهوض بالمرأة بما في ذلك تقديم المشورة فيما يتعلق بتعزيز مكانة المرأة في المنطقة لضمان مراعاة منظور الجنسين خلال تنفيذ أجندة التنمية المستدامة 2030.

وتنص مذكرة التفاهم التي دخلت حيز النفاذ اعتباراً من تاريخ توقيعها بتاريخ 22 سبتمبر 2017 على عدد من مجالات للتعاون بين الطرفين، وتتضمن التعاون الثنائي في مجالات تمكين النساء اقتصادياً وتحقيق استفادتهن من التنمية وزيادة دور المرأة في عملية اتخاذ القرارات على جميع المستويات وتعزيز قدرات الموظفين المختصين في دولة الإمارات في مجال تمكين المرأة عن طريق إشراك الموظفين الاماراتيين للعمل في مكتب هيئة الأمم المتحدة للمرأة في نيويورك، ومن خلال برامج برنامج الأمم المتحدة للخبراء المعاونين.

كما تنص المذكرة على ضرورة إعداد وتنظيم الندوات والمؤتمرات والدورات وورش العمل المختصة في مجال تمكين المرأة، والتزم كل طرف في دعوة الطرف الآخر للمشاركة في الأنشطة ذات الصلة التي يقيمها ذلك الطرف.

وتنص المذكرة على التعاون في مجال تعزيز الجهود للقضاء على العنف ضد النساء والفتيات، وتعزيز قيادة المرأة ومشاركتها في السلام والأمن والعمل الإنساني، وأيضاً في مجالات ذات الصلة بمسائل الحكم الرشيد والعمل الوطني والتعاون في تنفيذ الالتزامات الدولية المتعلقة بدولة الإمارات، والتي تصب في صالح المساواة بين الجنسين، وتمكين المرأة وإشراك الرجل في هذه المجالات.

حضر مراسيم التوقيع ريم الفلاسي الأمين العام للمجلس الأعلى للأمومة والدكتورة موزة الشحي مديرة مكتب الاتصال التابع للأمم المتحدة للمرأة في أبوظبي.

تعليقات