China
سياسة

مجلس الكنائس العالمي يرفض قرار ترامب بشأن القدس ويدعوه لمراجعته

الأربعاء 2018.1.17 03:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 204قراءة
  • 0 تعليق
القس أولاف فيكس دعا واشنطن لمراجعة قرارها حول القدس

القس أولاف فيكس دعا واشنطن لمراجعة قرارها حول القدس

جدد الأمين العام لمجلس الكنائس العالمي القس أولاف فيكس، موقف المجلس الرافض لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

وقال فيكس في كلمته بالجلسة الافتتاحية لمؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس، الذي انطلق اليوم الأربعاء في القاهرة، إن كل الطوائف المسيحية تشارك في دعم القضية الفلسطينية.

وأضاف: "نعتبر القدس مدينة الحب والسلام وتخص الديانات الـ3 الإسلام والمسيحية واليهودية، ويجب احترامها والبعد عن الصراع".

وعلى هذا الأساس، اعتبر أن قرار الرئيس الأمريكي بشأن القدس "يقوض السلام، ولم نشهد مثله على مدار عقود من الزمن، وهذا القرار لن ينزع هذه القضية من على طاولة المفاوضات والحوار، وكل الكنائس في فلسطين يعترضون بصورة رسمية عليه".

ودعا واشنطن لمراجعة قرارها، داعيا لحلول سياسية.

كذلك دعا لفتح القدس أمام أتباع الديانات الـ3، وأن تكون مدينة مستقلة ذات سيادة. 

تاريخ احتلال القدس


ومجلس الكنائس العالمي تأسس عام 1948، ومقره في سويسرا، ويضم معظم الكنائس الأرثوذكسية والبروتستانتية الشرقية، فيما توجد الكنسية الكاثوليكية الرومانية بصفة مراقب.

تعليقات