رياضة

مشكلة يونايتد.. المدرب أم اللاعبون؟

الأحد 2019.2.17 01:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 200قراءة
  • 0 تعليق

ستكون مواجهة مانشستر يونايتد لتشيلسي في الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنجليزي بمثابة محطة فارقة لأولي جونار سولسكاير في الموسم الحالي.

حقق مانشستر يونايتد مسيرة رائعة منذ رحيل جوزيه مورينيو.. ولكن حال تلقيه خسارتين متتاليتين ضد منافسين من المستوى الأول، سيتم طرح السؤال مجدداً، هل المدرب هو المشكلة أم اللاعبون؟

لو خسرت كتيبة اليونايتد ضد تشيلسي سيعاد طرح نفسه الأسئلة عن أحقية المدرب النرويجي بالبقاء، ولكن الأمر لن يقتصر على المدرب فحسب بل سيمتد للاعبين أيضاً.

بعد الخسارة من باريس سان جيرمان في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، فإن مواجهة الإثنين في كأس الاتحاد الإنجليزي باتت أكثر أهمية لمانشستر يونايتد.

لقد حقق يونايتد مسيرة رائعة منذ رحيل جوزيه مورينيو، ولكن حال تلقي خسارتين متتاليتين ضد منافسين من المستوى الأول، سيتم طرح السؤال مجدداً، هل المدرب هو المشكلة أم اللاعبون؟

لقد شاهدت لقاء باريس سان جيرمان بانتظار كبير، وكانت هناك نقطة ضعف واضحة تمثلت في عدم وجود لاعب قادر على التحكم في إيقاع وسط الملعب مثلما كان يفعل مايكل كاريك.

أنا معجب منذ سنوات بماركو فيراتي لاعب سان جيرمان، ولقد كان النجم في ليلة الثلاثاء، ولقد أظهر ما قدمه فيراتي ما الذي يحتاج إليه مانشستر يونايتد.

هو لاعب بارع حين يمتلك الكرة، بإمكانه أن يسرع من إيقاع اللقاء أو يبطئه، حسبما يحتاج فريقه.

على الجانب الآخر يؤدي نيمانيا فيديتش دور اللاعب الذي يدمر الهجمات في الوسط بشكل رائع ولكنه ليس كاريك أو حتى فرناندينيو، الذي هو في غاية الأهمية لمانشستر سيتي.

بإمكان بول بوجبا القيام بهذا الدور ولكن عليك وقتها أن تلزمه بأن يكون في الارتكاز، في وقت هو قادر على تسبيب المشاكل في الثلث الأخير من الملعب.

يقوم سولسكاير باستخدام ماتيتش وأندير هيريرا كي يمنح الحرية لبوجبا في طريقة 4-3-3، ولكن ظهرا أمام باريس سان جيرمان أنهما ليسا على نفس مستوى فيراتي وماركينيوس.

إن إيجاد اللاعب المثالي ليس سهلاً، الجيل القادم واعد عن حق، وما زلت أتابع عن كثب هاري وينكس وديكلان رايس.

هل رايس لديه مستقبل في يونايتد؟ هو لاعب قوي بدنياً، وبلغ 20 عاماً مؤخراً، دعنا نرى.

بالنسبة لمهاجمي يونايتد فهم دوماً قادرون على التسجيل، وربما يقومون بذلك ضد تشيلسي يوم الإثنين.

في لقاءات مثل هذه، يكون التحكم في منطقة وسط الملعب عنصراً رئيسياً في النتيجة، ومن سوء حظ سولسكاير أن كاريك الذي سيجلس إلى جواره في لقاء تشيلسي لن يكون بمقدوره أن يعود للملعب بعد الآن.

نقلاً عن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات