سياسة

إيطاليون يتظاهرون في روما رفضا لزيارة أردوغان

الإثنين 2018.2.5 05:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 364قراءة
  • 0 تعليق
مظاهرة في روما ضد زيارة الرئيس التركي

مظاهرة في روما ضد زيارة الرئيس التركي

تظاهر إيطاليون، اليوم الإثنين في العاصمة روما، رفضا لزيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي اجتاح جيشه عفرين شمالي غرب سوريا.

وتلتحق العاصمة الإيطالية بمدن أوروبية انتفضت ضد التدخل التركي في سوريا.

وتعد المظاهرات في روما صفعة ثانية للرئيس التركي خلال ساعات إذ سبقها قرار وزارة الخارجية الهولندية بسحب سفيرها من أنقرة رسميا، وعدم قبول تعيين سفير تركي جديد لديها، ووقف محادثات مع أنقرة بشأن حل أزمة دبلوماسية بدأت قبل نحو عام.

وحمل المتظاهرون الغاضبون لافتات كتب عليها أردوغان قاتل، ونددوا بتدخله الوحشي في عفرين.


وكانت 8 دول أوروبية قد شهدت، السبت، تظاهرات ضد أردوغان احتجاجا على العملية العسكرية التركية في عفرين، والتي تضمنت قتل أطفال وتمثيل بجثث.

واستنكر المشاركون في المظاهرات صمت المجتمع الدولي تجاه المجازر التي تستهدف الأكراد في عفرين، وطالبوا دول الاتحاد الأوروبي، باتخاذ موقف ضد هذه الانتهاكات التي يرتكبها الجيش التركي برفقة جماعات إرهابية من تنظيم "داعش".

ووصل أردوغان إلى العاصمة الإيطالية روما، مساء الأحد، في مستهل زيارة يلتقي خلالها بابا الفاتيكان فرنسيس، ونظيره الإيطالي سيرجيو ماتاريلا.

تعليقات