اقتصاد

"دافوس الصحراء" يضيء عاصمة النفط العالمية

الإثنين 2018.10.22 12:31 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 511قراءة
  • 0 تعليق
"دافوس الصحراء" يضيء عاصمة النفط العالمية

"دافوس الصحراء" يضيء عاصمة النفط العالمية

ستكون العاصمة السعودية الرياض، يوم غد الثلاثاء، على موعد مع الحدث الاقتصادي الأضخم في المملكة والشرق الأوسط، بافتتاح أعمال منتدى مبادرة مستقبل الاستثمار 2018، الذي يطلق عليه "مؤتمر دافوس الصحراء".

وتكمن أهمية انعقاد المؤتمر، بتناوله محاور مهمة وجديدة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، ممثلة بالابتكار والتكنولوجيا والعملات الرقمية والاستثمار في المستقبل وتنمية رأس المال البشري.

وقال عبدالله المغلوث، عضو الجمعية السعودية للاقتصاد، إن المنتدى سيسهم في رسم ملامح المستقبل للعديد من القطاعات الاقتصادية التي سيتطرق إليها المنتدى.

وأضاف المغلوث في تصريح لـ "العين الإخبارية"، أن الاستدامة الاقتصادية، هي الهدف الأكبر لأعمال المنتدى، الذي سيكتشف أبرز الفرص التي ستخدم تحقيق عوائد اقتصادية مستدامة.

وينعقد المؤتمر تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئاسة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

من جهته، قال محمد السعيد، وهو عضو الاتحاد الأفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، إن المنتدى سيحاول الاستفادة من الشباب الذين تزخر بهم المملكة والمنطقة العربية، لقيادة الثورة التكنولوجية المستدامة.

وأضاف السعيد في تصريح لـ "العين الإخبارية"، أن أجندة أعمال المنتدى نجحت في حشد العاملين بقطاع تكنولوجيا المعلومات، سواء من الدول المجاورة أم الدول العالمية.

وتابع: "التقدم الكبير في التحول الرقمي عالميا، أصبح من أولويات الأهداف الاقتصادية بمختلف دول العالم سواء على الجانب الحكومي أم القطاع الخاص، وهو ما تسعى المملكة لتبنيه".

ويشارك في المؤتمر، مئات الشركات العالمية، التي تتمسك بالحفاظ على علاقات اقتصادية قوية مع أكبر اقتصاد في العالم العربي.

على سبيل المثال، أكد صندوق الاستثمار المباشر الروسي، مشاركة أكثر من 30 شخصا من رجال الأعمال ورؤساء الشركات والشخصيات العامة الروسية برئاسة كيريل دميترييف، رئيس الصندوق، في منتدى مبادرة مستقبل الاستثمار "دافوس الصحراء".

يذكر أن المملكة احتضنت العام الماضي، أعمال دافوس الصحراء، تحت عنوان "مبادرة مستقبل الاستثمار"، استضافها صندوق الاستثمارات السعودية العامة في الرياض.

وشارك في أعمال منتدى العام الماضي، أكثر من 2500 شخصية رائدة ومؤثرة في عالم الأعمال من أكثر من 60 دولة، ناقشوا الفرص والتحديات التي ستشكل وجه الاقتصاد العالمي والبيئة الاستثمارية في العقود المقبلة.

تعليقات