رياضة

ديوكوفيتش ينفي مقاطعة بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

الثلاثاء 2018.1.16 10:11 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 305قراءة
  • 0 تعليق
نوفاك ديوكوفيتش

نجم التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش

نفى الصربي نوفاك ديوكوفيتش، الفائز بلقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس 6 مرات، التقارير الصحفية التي ذكرت مؤخرا أنه دعا إلى مقاطعة البطولة العام المقبل، ما لم تتم زيادة الجوائز المالية.

فيديوجراف.. 10 حقائق تاريخية عن بطولة أستراليا المفتوحة للتنس‎

كانت تقارير أشارت إلى أن ديوكوفيتش البالغ من العمر 30 عاما، والذي يرأس رابطة اللاعبين، يطالب بالثورة على الطريقة التي يتم بها توزيع إيرادات البطولات الأربع الكبرى، وأنه طالب مسؤولي اتحاد لاعبي التنس المحترفين (الذي يدير مسابقات الرجال لكنه لا يدير البطولات الكبرى)، وكذلك مسؤولين من اتحاد اللعبة في أستراليا، بمغادرة اجتماع للاعبين الجمعة الماضي.

وبعد انتصاره السهل على الأمريكي دونالد يانج (الثلاثاء) في الدور الأول من النسخة الحالية بالبطولة، أكد ديوكوفيتش أنه لا توجد أي مقاطعة.

وتابع: "لا توجد كلمة واحدة صحيحة كتبت في هذا الموضوع، ما حدث أننا كرابطة لاعبين أردنا مناقشة بعض الأمور، أعتقد أنه لا يوجد أي شيء مزعج في ذلك، حيث إن هذا الاجتماع يخصنا".

واستطرد: "أردنا أن نستغل هذه الفرصة للحديث عن موضوعات بعينها ومعرفة رأي الجميع فيها، لكن لم نتخذ أي قرارات".

كما نفى ديوكوفيتش طرد مسؤولي اتحاد اللاعبين المحترفين من اجتماع رابطة اللاعبين، مشيرا إلى أن كل شيء تم بطريقة طبيعية ومهذبة جدا.

جدير بالذكر أن التقارير أشارت إلى أن اللاعبين ناقشوا تأسيس اتحاد مستقل عن اتحاد اللاعبين المحترفين، لكي يدافع عن مصالحهم، ويطالب بزيادة الجوائز المالية، الأمر الذي نفاه ديوكوفيتش أيضا.

وتأسس اتحاد اللاعبين المحترفين في 1972، وتتقاسم ملكيته الجهات المنظمة للبطولات واللاعبون.

تعليقات