اقتصاد

الأسهم الأمريكية تتعافى ومؤشر داو جونز يرتفع بأكثر من ألف نقطة

ستاندرد آند بورز يحقق أكبر مكسب يومي منذ 9 سنوات

الخميس 2018.12.27 03:24 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 104قراءة
  • 0 تعليق
بورصة نيوريورك

بورصة نيوريورك

ارتفع مؤشر داو جونز الأمريكي بأكثر من ألف نقطة في جلسة واحدة للمرة الأولى، الأربعاء، ضمن تعاف واسع النطاق للأسهم الأمريكية، شهد تسجيل المؤشر ستاندرد آند بورز 500 أكبر مكسب يومي بالنسبة المئوية في أكثر من 9 سنوات.

وزاد المؤشر داو جونز الصناعي 1086.45 نقطة، أو ما يعادل 4.99%، إلى 22878.65 نقطة.

وارتفع المؤشر ستاندرد آند بورز 116.63 نقطة، أو 4.96% إلى 2467.73 نقطة.

وصعد المؤشر ناسداك المجمع بمقدار 361.44 نقطة، أو 5.84%، إلى 6554.36 نقطة.


وكانت مؤشرات الأسهم الأمريكية قد انخفضت في 18 ديسمبر/كانون الأول إلى أدنى مستوياتها خلال 14 شهراً، واقتربت من تسجيل أسوأ أداء منذ "الكساد الكبير" عام 1931، حسب وسائل إعلام أمريكية.

و"الكساد الكبير" أو "الانهيار الكبير" أزمة اقتصادية حدثت عام 1929 ومروراً بعقد الثلاثينيات وبداية عقد الأربعينيات، وتعتبر أكبر وأشهر الأزمات الاقتصادية في القرن العشرين، وقد بدأت الأزمة بأمريكا ويقول المؤرخون إنها بدأت مع انهيار سوق الأسهم الأمريكية في 29 أكتوبر/تشرين الأول 1929 والمسمى بـ"الثلاثاء الأسود". 

وقالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية إن المستثمرين يقيمون آثار الاحتياطي الفيدرالي على النمو في اقتصاد متوتر بفعل التوترات التجارية الجيوسياسية. 

وقللت الخلافات التجارية والقلق بشأن تباطؤ النمو العالمي والتوترات الجيوسياسية من الرغبة في المخاطرة بين المستثمرين في الأشهر الأخيرة.

تعليقات