مجتمع

الأدوية الهندية أكثر جودة من نظيرتها في أمريكا وأوروبا

الأربعاء 2017.11.29 05:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 806قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

في الوقت الذي يتم التشكيك في جودة الأدوية الهندية، أعلنت وكالة الرصد التابعة لمنظمة الصحة العالمية، أن 2% فقط من منتجات الأدوية في جنوب شرق آسيا بما فيها الهند، كانت دون المستوى المطلوب أو مزيفة في مقابل الرقم عالمي البالغ 10.5%. 

وعلى هذا النحو، يعني أن الأدوية والمنتجات الطبية المتاحة في الهند أكثر أمنا مما هو متاح في الأسواق الأمريكية والأوروبية.

ونقلت صحيفة هندوستان تايمز عن التقرير الصادر من وكالة الرصد التابعة لمنظمة الصحة العالمية، أن ما يقرب من 10.5% من العينات التي جمعتها الوكالة دون المستوى المطلوب أو مزورة بين 2013 و2017.

وأظهرت نتائج الرصد للوكالة أن في الماضي كانت أدوية التخسيس والسرطان والمضادات الحيوية، تواجه مشكلة الجودة في جميع أنحاء العالم.

فالأدوية واللقاحات المزورة تزيد من خطر الإصابة بعدة أمراض يصعب علاجها، وهو ما يثير قلقا عالميا متزايدا.

وقد فتحت التجارة العالمية في مجال الأدوية أيضا الباب أمام المضادات الحيوية واللقاحات وغيرها من المنتجات الطبية التي لا تنطبق عليها معايير الجودة.

وتشكل الصيدليات على الإنترنت تهديدا كبيرا بعد اكتسابها شعبية سريعة في الولايات المتحدة، حيث يقوم ما يقرب من 19 إلى 26 مليون شخص بشراء الأدوية عبر الإنترنت.

وقال الدكتور كريشنا إيلا، مؤسس شركة "بهارات بيوتيش" للتكنولوجيا الحيوية، لصحيفة هندوستان تايمز، إن بعض المميزات الأمنة التي أدخلناها على منتجاتنا تشمل ترميز الشرائط بتتبع ثلاثي الأبعاد.

ويهدف النظام العالمي للرصد والمراقبة، الذي أطلقته منظمة الصحة العالمية في عام 2013، إلى تحسين نوعية المنتجات الطبية والمساعدات في البلدان النامية.

تعليقات