ثقافة

"دبي للثقافة" تحتفي بالتقاليد الإماراتية وعادات الأجداد

السبت 2017.8.5 11:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 750قراءة
  • 0 تعليق
يتيح النشاط الفرصة للطلبة للمشاركة في عدد واسع من الورش

يتيح النشاط الفرصة للطلبة للمشاركة في عدد واسع من الورش

أعلنت هيئة دبي للثقافة والفنون "دبي للثقافة"، الهيئة المعنيّة بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، من خلال إدارة البرامج الثقافية والتراثية في الهيئة، عن تنظيم نشاط صيفي بعنوان "صيفنا تراثي"، إذ ستقام الفعاليات خلال الفترة من الأحد 6 حتى 17 أغسطس الجاري، يومياً ما عدا يومي الجمعة والسبت في مكتبة دبي العامة فرع الراشدية.

ويهدف البرنامج إلى تعزيز وعي مختلف شرائح المجتمع حول التراث العريق لدولة الإمارات، والتعريف بقيمه الأصيلة، وعادات وتقاليد الآباء والأجداد للأجيال المقبلة.

كما يتيح الفرصة للطلبة الراغبين في الاستفادة خلال فترة الصيف، من خلال المشاركة في عدد واسع من الورش والجلسات والمسابقات، التي تهدف إلى توفير أجواء ترفيهية وتعليمية للطلبة.

وتضم قائمة الفعاليات، التي سيشارك بها الطلبة، جلسات عن الألعاب الشعبية وحب الوطن والعادات والتقاليد والسنع والضيافة، إضافة إلى ورش الدمى والأعمال الجبسية وإعادة التدوير والبراويز والديكوباج للطباعة على الحصالات والأواني والمداخن.

وقالت مديرة إدارة البرامج الثقافية والتراثية في "دبي للثقافة"، فاطمة لوتاه: "لقد نجح البرنامج في استقطاب 50 طالباً حتى الآن، إضافة إلى أعضاء من مراكز دبي للتنمية التراثية، وعدد من أولياء الأمور للمشاركة والتطوّع في ورش العمل التدريبية والتعليمية للطلبة". وأشارت إلى أن الهيئة تتطلع إلى تحقيق عدد من الأهداف خلال "صيفنا تراثي"، بما في ذلك تطوير ودعم قطاع الثقافة والفنون والتراث، وتنويع المنتج الثقافي وتعزيزه للأجيال المقبلة، إلى جانب استثمار الطاقات الطلابية خلال الصيف، ومساعدتهم على قضاء أوقات مليئة بالمرح والفائدة.


تعليقات