سياسة

وزراء دفاع مصر وقبرص واليونان يشهدون أكبر مناورة بحرية جوية

الخميس 2018.6.28 03:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 469قراءة
  • 0 تعليق
فعاليات التدريب المصري اليوناني القبرصي

فعاليات التدريب المصري اليوناني القبرصي

شهد الفريق محمد زكي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي القائد العام للقوات المسلحة المصرية، ونظيراه اليوناني والقبرصي، المرحلة الرئيسية لـ "ميدوزا 6" ، أكبر مناورة بحرية جوية مشتركة بالبحر الأبيض المتوسط.


واشتمل التدريب على تنفيذ قوات الدول الثلاث المشاركة في التدريب، عملية إبرار بحري جوي للقوات الخاصة على شاطئ.

وقال العقيد أركان حرب تامر محمد محمود الرفاعي، المتحدث العسكري الرسمي للقوات المسلحة المصرية، في بيان على صفحته الرسمية بـ"فيس بوك"، إن التدريب اشتمل على تنفيذ العديد من الأنشطة، منها قيام القوات بتخطيط وإدارة أعمال قتال جوية وبحرية مشتركة، والتدريب على أعمال الاعتراض البحري وأعمال الإمدادات والتزود بالوقود ومكافحة الغواصات، وكذلك أعمال التهريب والهجرة غير الشرعية، وتنفيذ حق الزيارة والتفتيش واقتحام السفن المشتبه بها وأعمال الإبرار البحري والجوي، وبمشاركة عناصر من قوات الصاعقة والمظلات والقوات الخاصة البحرية.

فعاليات التدريب المصري اليوناني القبرصي "ميدوزا -6"

وأضاف البيان أن مشاركة جمهورية قبرص للمرة الأولى في التدريب "ميدوزا" يجعله أكبر التدريبات البحرية الجوية المشتركة التي تنفذ في البحر الأبيض المتوسط، وتساهم في توحيد المفاهيم العملياتية بين القوات المشاركة من مصر وقبرص واليونان.

فعاليات التدريب المصري اليوناني القبرصي "ميدوزا -6"

وأوضح البيان أن التدريب يأتي ضمن خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية مع الدول الصديقة والشقيقة لتعزيز آفاق التعاون العسكري، وتبادل الخبرات التدريبية للقوات المشاركة التي تربطهم شراكة متينة وتعاون في العديد من المجالات.


وأشاد وزراء الدفاع لكل من مصر واليونان وقبرص بالأداء القتالي العالي للقوات المنفذة للتدريب، والذي يعكس المستوى المتميز من التنسيق بين القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية، فضلاً عن أهمية التدريب في تهيئة بيئة غنية بالمهارات والتكتيكات البحرية والجوية الحديثة بما يسهم في تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التدريب وصقل مهارات هيئات القيادة في تخطيط وإدارة العمليات المشتركة بكفاءة عالية، لتوحيد المفاهيم بين جميع القوات المشاركة بما يحقق أهداف الدول المشاركة لمواجهة التهديدات المشتركة.


 وعلى هامش حضور المرحلة الرئيسية للتدريب "ميدوزا 6"عقد وزراء الدفاع الثلاثة جلسة مباحثات مشتركة تناولت عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك في ضوء تطورات الأوضاع التي تشهدها المنطقة.

وأعربت الأطراف الثلاثة في بداية المباحثات عن خالص التقدير والاحترام للجهود المتواصلة التي تبذلها القيادة السياسية للدول الثلاث لتأسيس علاقات وثيقة، ودفع مسيرة التعاون المشترك والبناء في المجالات كافة لصالح الشعوب الصديقة، وتعزيزاً للأمن والاستقرار والتنمية.


كما تم مناقشة سبل مواجهة التحديات المشتركة وفي مقدمتها الإرهاب والهجرة غير الشرعية والتهريب، فضلاً عن تأمين المصالح المشتركة وتبادل وجهات النظر حول سبل تطوير التعاون بين القوات المسلحة المصرية واليونانية والقبرصية.

وقد اتفق الأطراف الثلاثة على استمرار وتطوير مجالات التعاون العسكري وإطلاق آفاق جديدة في مجال تبادل الخبرات والتأهيل والتدريبات المشتركة، وقد تطابقت وجهات النظر بشأن أهمية تطوير التعاون والتنسيق المشترك ليصبح آلية مهمة لتعزيز الأمن والاستقرار الإقليمي.

تعليقات