منوعات

مصر.. نوبيون يكشفون أسرار طقوس الزواج في "أرض الذهب"

الأربعاء 2018.4.4 08:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 185قراءة
  • 0 تعليق
نوبيون يروون طقوس الزواج في "أرض الذهب"

نوبيون يروون طقوس الزواج في "أرض الذهب"

ينفرد النوبيون بطقوس زواج تختلف عن المعمول بها في مختلف أنحاء مصر؛ لاعتزازهم بعاداتهم وتقاليدهم، بداية من اتفاقيات الزواج وتأسيس منزل الزوجية وصولا إلى ليلة الزفاف و"الصباحية". 

وتتسم الأفراح النوبية بالبهجة والاحتفالات الممتدة، كيف يصف عدد من النوبيين أبرز الطقوس الخاصة بالزواج في "أرض الذهب"؟

عدم الزواج بغير النوبيين

تقول وهيبة صالح مفتشة آثار من قرية بلانة، إن حرص النوبيين على الحفاظ على لغتهم الخاصة وعاداتهم وتقاليدهم يدفعهم إلى رفض تزويج أبنائهم وبناتهم لغير النوبيين وإن كانوا مصريين.

وتضيف أن الشباب النوبيين الذين يذهبون إلى القاهرة وبقية المحافظات ويختلطون بأهلها ويرغبون بالزواج منهم يخوضون معارك شرسة مع عائلاتهم الرافضة لهذه الزيجات قد تصل إلى حد القطيعة إذا تمسك الشاب أو الشابة بالزواج من غير النوبيين.

وقديما كانت العائلات النوبية تصر على الزواج من داخلها بمعنى أن تتزوج البنت من ابن عمها أو ابن خالها ولا تتزوج من أحد العائلات النوبية الأخرى.

بدون "قايمة" 

وعن الاتفاقيات السابقة للزواج يتحدث محمد مصطفى صاحب أحد البازارات بمنطقة غرب سهيل، قائلا إن النوبيين لا يعترفون بـ"القايمة" –ورقة يدوّن فيها جميع الأجهزة وقطع الأثاث في منزل الزوجية لضمان حق الزوجة في هذه المنقولات-، ولا يذهبون إلى المحاكم لحل خلافاتهم الزوجية، فحين تحدث مشكلة بين الزوج والزوجة يلجأون إلى حكمين من أهله وأهلها لحل المشكلة بشكل ودي.

الذهب و"الشيلة" 

ومن أهم الاتفاقيات الخاصة بالزواج "الذهب" فالعريس عليه أن يهدي العروس بكمية كبيرة من الذهب وكذلك أسرته، ويتكفل بأغلب تجهيزات منزل الزواج، كما يحضر للعروس "الشيلة" وهي عبارة عن حقيبة كبيرة تضم ملابس مهاداة للعروس.

ذبائح وأفراح حتى الصباح

أما عن طقوس الفرح النوبي فيتحدث عنها سامبو عضو بفرقة أفراح نوبي، قائلا إن الفرح النوبي يتميز بطقوس فلكلورية مبهجة، وقديما كانت تمتد لمدة 7 أيام، وحاليا يقام الفرح منذ المساء وحتى صباح اليوم التالي.

ويضيف أن الزفاف يبدأ مع الغروب بتناول المعازيم للطعام والذبائح وبعدها تبدأ زفة العريس والعروس، ويستمر الغناء والرقص النوبي حتى الصباح، وبعد انتهاء الفرح تأتي والدة العروس بسلطانية من اللبن ليشربها العريس قبل أن يذهب لعروسه.

رسم الحنة 

وتصف لوزة، سيدة نوبية من قرية غرب سهيل ليلة الحنة، قائلة: "بيبقى يوم جميل بنجيب الحنة الحمراء ونعجنها ونحط فيها الشمع ونجيب فرقة نوبية والعروسة تلبس الساري النوبي الجميل ونزفها".

وتضيف أن الحنانة تقوم برسم النقوش الجميلة بالحنة على جسد العروسة بالكامل كما ترسم لصديقاتها أيضا.

وتضيف أن أسرة العروس تطبخ الكثير من المأكولات في أوانٍ كبيرة لتطعم بلدة العروس بأكملها. 

الصباحية 

 وتكون "الصباحية" في اليوم الثالث بعد الزفاف، وليس في اليوم التالي مثلما يحدث في بقية المحافظات، ويحضر الأهل الأطعمة والمشروبات والحلويات للعروسين، وتشير لوزة إلى أن العروسان يقيمان بمنزل أهل العروس لمدة أسبوع قبل أن يزفا بالطبول والأغاني للانتقال إلى منزل الزوجية.

تعليقات