مجتمع

بالفيدو.. بومبيو وزوجته من مسجد وكاتدرائية عاصمة مصر الإدارية: نموذج للتسامح

الجمعة 2019.1.11 05:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 228قراءة
  • 0 تعليق
بومبيو وزوجته سوزان أثناء زيارة مسجد وكاتدرائية عاصمة مصر الإدارية

بومبيو وزوجته سوزان أثناء زيارة مسجد وكاتدرائية عاصمة مصر الإدارية

"نموذج يحتذى به للحرية الدينية والتسامح بين الأديان في المنطقة".. هكذا وصف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، ما يقوم به الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، خلال زيارة أجراها لأكبر مسجد وكاتدرائية بعاصمة مصر الإدارية الجديدة.

بومبيو، الذي اصطحب زوجته سوزان خلال الزيارة، عبر عن إعجابه الشديد بمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح، واعتبر أن زيارته لهما "ملهمة".


وخلال الزيارة استمع بومبيو إلى شرح مفصل لمراحل بناء الكاتدرائية التي استغرقت عامين فقط، مبديا إعجابه بالأيقونات القبطية المميزة التي تتزين بها الكاتدرائية، فضلا عن الشكل المعماري العام، وكذلك الزمن القياسي الذي تم فيه تشييد الكاتدرائية.


وفي المسجد لفتت سوزان بومبيو، الأضواء حيث ظهرت مرتدية الحجاب.


وفد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة الأنبا دانيال أسقف كنائس المعادي وسكرتير المجمع المقدس والقمص سرجيوس سرجيوس وكيل البطريركية والقس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، الذي كان في استقبال بومبيو بالكاتدرائية، أكد أنها تمثل نموذجا للتعايش والمحبة بين جموع المصريين، لتزامن افتتاحها مع المسجد.


وكان الرئيس السيسي افتتح، الأحد الماضي، المسجد والكاتدرائية بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس والدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين والبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، والوزراء ووفد من الدول العربية والأجنبية.


وعقب افتتاحها عبّر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن "سعادته" برؤية مصر "تدشّن أكبر كاتدرائية في الشرق الأوسط".

تعليقات