اقتصاد

1.5 مليار جنيه يوميا.. فاتورة استهلاك المصريين في رمضان

السبت 2017.6.3 07:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2534قراءة
  • 0 تعليق
مصريون يصلون التراويح في رمضان

مصريون يصلون التراويح في رمضان

يحتل الإنفاق على الطعام خلال شهر رمضان أولويات الأسر المصرية التي تقتطع النسبة الأكبر من دخلها لشراء السلع الغذائية خلال الشهر الفضيل.

وتزيد فاتورة استهلاك المصريين سنويا بشكل مبالغ، وتتوقع الاستطلاعات أن تصل إلى نسب ضخمة خلال العام الحالي نظرا لغلاء أسعار السلع من 30 إلى 50% بعد قرار الحكومة بتحرير سعر صرف الجنيه المصري في نوفمبر 2016.

وتنفق الأسرة المصرية 44.9% من إجمالي ميزانيتها على الطعام سنويًّا بما يعادل 200 مليار جنيه، ويستحوذ شهر رمضان منفردًا على 15% من حجم الإنفاق؛ حيث يأتي الطعام في المرتبة الأولى من جملة إنفاق الأسر المصرية.

ويتوقع عصام الفقي، أمين لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، ارتفاع فاتورة استهلاك المصريين في رمضان إلى 45 مليار جنيه بزيادة 50% على العام السابق.

وقال الفقي، لبوابة "العين"، إن الجهاز المركزي للإحصاء أعلن أن المصريين ينفقون مليار جنيه يوميا في شهر رمضان وفقا لأسعار العام الماضي، وبحساب فارق الأسعار الحالية حتما سنصل إلى 1.5 مليار جنيه إنفاقا يوميا في رمضان.

ومؤخرا، كشفت شركة "أبسوس" للأبحاث واستطلاعات الرأي، عن توقعاتها لمعدلات استهلاك المصريين في رمضان 2017 ، من خلال استطلاع رأي أجرته الشركة.

وتوقعت الشركة أن تزيد نسبة الإنفاق على المأكولات لتصل إلى 55 % أي أكثر من نصف ميزانية المصريين. وكانت النسبة في السنوات الأخيرة تتأرجح بين 40 و50%.

وقالت إن المصريين سيخصصون 15% من ميزانياتهم لشراء ملابس لهم ولأولادهم.

أما بالنسبة للأعمال الخيرية في رمضان، فتحتل المرتبة الثالثة من أولويات إنفاق المصريين خلال شهر رمضان بنسبة 13%، في صورة تبرعات وصدقات ومبادرات أهلية لتوزيع شنط رمضانية تحتوي على سلع غذائية.

ووفقا لـ"إبسوس"، ينفق المصريون 6% من ميزانياتهم على المتنزهات والليالي الرمضانية مساءً، ونسبة 3% لاحتياجات عادية أهمها "السجائر" حيث يستهلك المصريون كميات كبيرة منها في الفترة من الإفطار وحتى السحور.

وقال الدكتور علي مصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، إن استهلاك المصريين للسلع يزداد في شهر رمضان إلى نسبة تتراوح بين 25% إلى 50% مقارنة بالأشهر العادية.

ويقول شلبي جابر شلبي، عضو شعبة القصابين بالغرف التجارية في مصر، إن إقبال المصريين على شراء اللحوم يزيد في شهر رمضان على معظم شهور السنة، وإن كنا نلحظ قلة الكميات المستهلكة عن الأعوام السابقة نظرا للارتفاع المطرد في الأسعار.

ويضيف، لبوابة "العين"، "بالنظر لحجم الإنفاق على اللحوم خاصة تجد انه أكبر من السنوات الماضية، رغم قلة الكميات، وذلك لفروق الأسعار.

وبحسب الغرفة التجارية، يرتفع استهلاك اللحوم خلال شهر رمضان إلى 3 أضعاف الاستهلاك في الشهور العادية، ما يدفع الأسعار نحو الزيادة.

ويبلغ متوسط الاستهلاك الشهرى من الدواجن 60 ألف طن، وفى شهر رمضان يزداد الاستهلاك بنسبة 20% وفقا للدكتور عبدالعزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن، أي ما يعادل 12 ألف طن من الطيور، لذلك يصبح إجمالي الاستهلاك خلال شهر رمضان 72 ألف طن.

تعليقات