China
ثقافة

ملتقى الكاريكاتير الدولي بالقاهرة يكرم الفنان الإماراتي خالد الجابري

الإثنين 2018.4.16 04:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 601قراءة
  • 0 تعليق
الفنان الإماراتي خالد الجابري

الفنان الإماراتي خالد الجابري

لقطات طريفة عن أهمية وقيمة الرياضة في الحياة اليومية، جسدتها ريشة الفنان الإماراتي خالد الجابري، وازدانت بها جدران قصر الفنون بدار الأوبرا المصرية، حيث شارك بلوحتين في الملتقى الدولي الخامس للكاريكاتير بالقاهرة، الذي افتتح، الأحد، بحضور وزيرة الثقافة المصرية، الدكتورة إيناس عبد الدايم، ورئيس جمعية فناني الكاريكاتير المصريين الفنان جمعة فرحات، والدكتور خالد سرور، رئيس قطاع الفنون التشكيلية.
يضم الملتقى ما يزيد عن 600 لوحة كاريكاتيرية قدمها 350 فنانا، من 68 دولة عربية، وأجنبية. يستمر الملتقى حتى 25 إبريل الجاري، وأهديت الدورة الحالية إلى روح الفنان الكبير صاروخان، وقد تم اختيار بلجيكا ضيف شرف الملتقى الدولي الخامس.


في الطابق الثاني من قصر الفنون، وقف الجابري بجوار لوحتيه يجيب عن تساؤلات رواد وجمهور الملتقى، وعن مشاركته هذا العام بالملتقى، قال لـ"العين الاخبارية" هذه المرة الثانية التي أحضر لمصر لحضور الملتقى لكنها المشاركة الثالثة لي" وأضاف: "الحقيقة أن حضور الفنان للملتقى تكمن أهميته في كونه من أكبر الملتقيات المتخصصة في هذا الفن الصعب والجريء، فضلا عن أنه فرصة للتعارف بين رسامين مبدعين من مختلف أنحاء العالم، ويغذي الذاكرة البصرية للفنان ويعرفه على تجارب متنوعة".

وحول الثيمة الرئيسية للملتقى هذا العام، أوضح الجابري: "مشاركاتي في موضوع الرياضة بصفة عامة قليلة، لكن تحمست للفكرة هذا العام وأعجبتني خاصة وأنها متوافقة مع كأس العالم 2018، وهناك اهتمام كبير من شعوب العالم العربي أكثر من السياسة، ربما لا يوجد دعم موجه لها لكن الرياضة لها جمهورها الكبير".
يوجه الجابري عبر لوحتيه رسائل هامة حول أهمية وقيمة الرياضة وأشار إلى خطورة التكاسل عن ممارستها، وسلط الضوء على مساوئ التكنولوجيا كونها يمكن أن تطغى بما تقدمه على شغف الإنسان بالرياضة فبدل العدو ربما يعتمد على المزلاج الكهربائي، وذلك في لوحة الجابري عن الماراثون. أما في لوحته الثانية عن رياضة "القفز بالزانة"، فقد تخيل الفنان الزانة تتحول إلى عصا "سيلفي" ربما يعتمد عليها العداء في تصوير نفسه أثناء التنافس في المضمار الأوليمبي.

شعار الملتقى الخامس للكاريكاتير
يمارس الجابري الرسم الكاريكاتوري منذ سنوات دراسته، وإلى جانب عمله كمهندس بترول، حيث يجد نفسه في فن الكاريكاتير وأكد الجابري على أن فن الكاريكاتير فن قوي في تأثيره وقدرته على اختزال المعاني وتكثيف الأفكار وتوجيه الرسائل للملتقي.
وفي ختام حفل الافتتاح، تسلم الفنان خالد الجابري درع الملتقى وشهادة تكريم من الفنان جمعة فرحات، رئيس الجمعية المصرية للكاريكاتير المنظمة للملتقى مع عدد من الفنانين العرب والأجانب.
يذكر ان خالد الجابري عمل رساماً كاريكاتيرياً في دوريات محلية مختلفة، وشارك في معارض للفنون التشكيلية داخل الدولة وخارجها، ونال جوائز عدة وشهادات تقديرية في المجال الفني العام، والتميز في الكاريكاتير، إلى جانب جوائز عدة في القصة. كما أصدر مجموعتين قصصيتين، «ابتسامة الموتى» (2009)، و«الحياة الثانية» (2010)، التي ترجمت إلى الألمانية، ورواية «الرحالة» (2009)، بينما صدرت مؤخرا روايته الثانية «خادمتنا هربت»، وهي ذات طابع كوميدي، وتتناول قصة أسرة إماراتية تهرب خادمتها.

تعليقات