فن

إليسا وسيرين عبدالنور تقودان حملة لعلاج متسابقة في "ملكة جمال لبنان"

الأربعاء 2018.10.3 01:00 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 323قراءة
  • 0 تعليق
 الفتاة اللبنانية ميشيل حجل

الفتاة اللبنانية ميشيل حجل

تسبب إعلان الفتاة اللبنانية "ميشيل حجل" المشتركة في مسابقة ملكة جمال لبنان لعام 2016 عن إصابتها بمرض السرطان، في يونيو/حزيران من العام الماضي في حملة كبيرة لجمع التبرعات على مواقع التواصل الاجتماعي، شارك فيها نجوم من الوسط الفني، مثل مواطنتها سيرين عبدالنور، وصناع فيلم "كفر ناحوم"، والمطربة اللبنانية إليسا التي سبق وأصيبت بالمرض وشفيت منه. 

ميشيل نشرت صورتها عبر حسابها الخاص بأنستقرام، وعلامات المرض واضحة عليها، وطلبت دعم المتابعين لإتمام علاجها، حيث كتبت تقول "الله لديه سبب يسمح بحدوث الأشياء. قد لا نفهم أبدا حكمته، لكن علينا ببساطة أن نثق بإرادته".

وبعد أن انهالت حملة لجمع التبرعات على مواقع التواصل الاجتماعي عادت تكتب "لم يكن الأمر سهلا كما بدا، لكنه غير حياتي بالتأكيد للأبد، أود أن أشكر كل من أيدني وتابعت رحلتي منذ اليوم الأول.. بارك الله فيكم جميعا".

وقد نشر العديد من النجوم الصورة على صفحاتهم وطلبوا من الجمهور مساعدة ميشيل، ومن بينهم الفنانتان اللبنانيتان سيرين عبدالنور وإليسا، التي نشرت على حسابها في "تويتر" صورة لحجل ومنشوراً للمساهمة في التبرع، وقالت: "لقد تأثرت حقا بقصة ميشيل.. أتذكرها منذ أن شاركت في مسابقة ملكة جمال لبنان 2016، والآن تحارب مرض السرطان وهي في سن الـ24 من عمرها.. الله يكون معك، ونحن هنا جميعا للمساعدة".


كما خصصت أرباح تذاكر فيلم "كفر ناحوم" للمخرجة نادين لبكي، لعلاج ميشيل في أمريكا، حيث تبلغ كلفته 700 ألف دولار.

وميشيل تعاني من سرطان في الغدد اللمفاوية، وتحتاج إلى استكمال العلاج في الولايات المتحدة الأمريكية، بعد أن أنهت علاجها الكيماوي في لبنان، حيث عاد الورم وانتشر من جديد في شهر حزيران الماضي.

تعليقات