مجتمع

المرأة الإماراتية.. ريادة عالمية تعكس رؤى القيادة

الإثنين 2018.12.3 02:25 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 117مشاهدة
  • 0 تعليق
حققت المرأة الإماراتية إنجازات رائدة وعالمية

وضع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الأسس الأولى لتمكين المرأة الإماراتية، وأسهمت التشريعات في عهده بتقديم كل أنواع الدعم للمرأة بما فيها الدستور الذي ينص على منحها الحقوق كافة ومساواتها بالرجل.   

وتابعت القيادة مسيرة النهوض بالمرأة وتعزيز دورها، حتى باتت الإمارات مثالا رائدا يشار إليه بالبنان، إذ أنشئ مجلس التوازن بين الجنسين، وكانت الإمارات أول دولة عربية تعيّن امرأة رئيسة للبرلمان.

كما تصدرت الإمارات المؤشرات العالمية في التحاق المرأة بالتعليمِ العالي، وتشكل المرأة الإماراتية اليوم نسبة 70% من طلبة المدارس والجامعات وفي العمل، وفي التغيير الوزاري الذي شهده عام 2017 ازدادت أعداد النساء اللاتي تقلدن مناصب وزارية في الإمارات إلى ٩ وزيرات بنسبة 28%.

وتصدرت الإمارات مؤشر احترام المرأة عالمياً، واحتلت المرتبة الأولى عربياً في تمكين المرأة قيادياً وبرلمانياً، وفي عام ٢٠١٥ توجت الإمارات ريادتها بقيام الشيخة فاطمة بنت مبارك بإطلاق الاستراتيجية الوطنية لتمكين وريادة المرأة، ثم تخصيص 28 أغسطس/آب كل عام للاحتفال بـ"يوم المرأة الإماراتية".

وجاء آخر احتفال تحت شعار "المرأة على نهج زايد" تأكيدا لاهتمام قيادة الإمارات بالمرأة، وهو ما يعكسه قول الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي: "نحن لا نمكن المرأة.. نحن نمكن المجتمع بالمرأة".