رياضة

إنريكي: هدف سترلينج الأول قتلنا

الثلاثاء 2018.10.16 12:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 217قراءة
  • 0 تعليق
لويس إنريكي

لويس إنريكي

يرى لويس إنريكي المدير الفني لمنتخب إسبانيا أن الهدف الأول الذي سجله رحيم سترلينج جناح إنجلترا في مرمى "لاروخا" قتل فريقه، وساهم في الخسارة (2-3) أمام إنجلترا في دوري الأمم الأوروبية، وهي أول هزيمة للمنتخب الإسباني في مباراة رسمية على أرضه منذ 15 عاما.

ومنح هدفان من رحيم سترلينج وهدف سجله ماركوس راشفورد تقدما مفاجئا لإنجلترا (3-0) في الشوط الأول، وهي أول مرة على الإطلاق تستقبل فيها إسبانيا 3 أهداف في مباراة رسمية على أرضها، من مباراتهما بالمجموعة الرابعة في الدرجة الأولى لدوري الأمم .

وقال لويس إنريكي بعد خسارته الأولى كمدرب لإسبانيا عقب فوزه بمبارياته الثلاث السابقة: "مستوانا في الشوط الأول كان سيئا، علينا الاعتراف بذلك، لم نستطع التمرير جيدا والهدف الأول قتلنا".

وتسبب أداء إسبانيا المتواضع في صيحات استهجان من 60 ألف مشجع في استاد "بنيتو بيامارين" ملعب نادي ريال بيتيس في نهاية الشوط الأول.

وكان المنتخب الإسباني أفضل كثيرا في الشوط الثاني وقلص له باكو الكاسير الفارق بعد مرور 60 دقيقة وسجل سيرخيو راموس برأسه في آخر لعبة بالمباراة، لكن الهدفين لم يمنعا هزيمة وضعت حدا لمسيرة من 38 مباراة رسمية لإسبانيا على أرضها دون خسارة.

وأضاف إنريكي: "كنت رائعا في الاستراحة لأن التصرف الطبيعي كان قتل اللاعبين، لكنني حاولت الإبقاء على روحهم المعنوية مرتفعة وقلت لهم إن العديد من الفرق الكبيرة واجهت صعوبات في الفترة الأخيرة".

وأكمل: "أتفهم أن فريقي لم يكن بحاجة لانتقاد شديد أو إجراء تغييرات شاملة، كنت بحاجة لتقويتهم، وإجراء عدة تعديلات خططية وأجعلهم يتحلون بالإيجابية وقد رأينا ذلك في الشوط الثاني".

وتابع: "ضغطنا عليهم طيلة الشوط الثاني ومن المخجل أننا لم نسجل الهدف الثاني مبكرا؛ لأن مشجعينا كانوا سيسجلون الثالث بأنفسهم".

وكان الفوز على إنجلترا سيضمن لإسبانيا التأهل إلى قبل نهائي دوري الأمم في يونيو/حزيران المقبل ورغم استمرارها على قمة المجموعة برصيد 6 نقاط؛ فإنها بحاجة للفوز بمباراتها الأخيرة على كرواتيا لتضمن الصدارة.

وشدد لويس إنريكي على أنه لا يزال متفائلا بشأن حظوظ فريقه رغم الهزيمة المفاجئة أمام إنجلترا.

وأردف: "الوجود في مجموعة تضم فريقين تأهلا لقبل نهائي كأس العالم أمر ليس سهلا وما زلنا نعتمد على أنفسنا، علينا الذهاب إلى كرواتيا والفوز".

وأتم: "الآن أمامي الكثير من الوقت للتفكير، أحب الكثير من لاعبي هذه التشكيلة. حان الوقت الآن لإعداد الأسلحة".

تعليقات