سياسة

الخارجية الإثيوبية لـ"العين الإخبارية": لدينا علاقات قوية ومتطورة مع الإمارات

الخميس 2018.12.27 08:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 510قراءة
  • 0 تعليق
ملس ألم المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإثيوبية

ملس ألم المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإثيوبية

وصفت الخارجية الإثيوبية العلاقات مع دولة الإمارات العربية المتحدة بالقوية والمتطورة، وتشهد تقدماً غير مسبوق على المستويات كافة.

وقال ملس ألم، المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإثيوبية لـ"العين الإخبارية"، الخميس، "لدينا علاقات قوية مع الإمارات، وزيارة وزير الخارجية الإثيوبي ورقينه جبيو لأبوظبي الشهر الجاري تؤكد الحرص المستمر على تعزيز هذه العلاقات".

وأشار "ألم" إلى أن لقاءات جبيو في أبوظبي حققت تفاهمات حول تعزيز العلاقات بين البلدين بشكل أكبر، كما شهدت توقيع مذكرات تفاهم بين البلدين في مجال تشغيل العمالة الإثيوبية، وتنسيق التعاون في محاربة التدفقات المالية غير المشروعة بين البلدين.

وامتدح تشجيع دولة الإمارات للمواطنين الإثيوبيين من خلال تقديم فرص عمل مناسبة لهم، وقال "هذا أمر مشجع ويصب في تعزيز العلاقات بين الشعبين".

وكان وزير الخارجية الإثيوبي ورقينه جبيو أشاد بالعلاقات المتنامية بين بلاده ودولة الإمارات العربية المتحدة، والحرص المستمر على تعزيزها والانطلاق بها نحو آفاق أرحب، خلال زيارته إلى أبوظبي في الـ17 من ديسمبر الجاري، ولقائه بالشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي.

وبحث وزير الخارجية الإثيوبي خلال الزيارة سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في المجالات كافة، ومنها الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والزراعية والطيران، في ظل ما تشهده العلاقات بين البلدين من نمو وتطور.

وتشهد العلاقات الإماراتية الإثيوبية تطوراً ملحوظاً على مختلف الأصعدة، وتوجت بزيارة الشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا منتصف يونيو الماضي.

وحصدت إثيوبيا ثمار الزيارة التاريخية للشيخ محمد بن زايد آل نهيان، التي تمثلت في إيداع الإمارات مليار دولار بالبنك المركزي الإثيوبي لتخفيف نقص العملة الأجنبية، وتخصيص ملياري دولار إضافيين "لاستثمارات مختلفة"، حسب ما أعلن أحمد شيد، المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية السابق.

وبدأت العلاقات بين البلدين في عهد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ورئيس الوزراء الإثيوبي الراحل مليس زيناوي، وافتتحت إثيوبيا أول قنصلية تابعة لها في الإمارات عام 2004، ثم افتتحت الإمارات في عام 2010 سفارة لها في أديس أبابا، تبعتها فتح سفارة لها في أبوظبي 2014.

تعليقات