مجتمع

المفتي العام لإثيوبيا: لم أر شعبا يحب قادته مثل شعب الإمارات

الأربعاء 2018.12.26 10:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 638قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ حاج عمر إدريس المفتي العام لإثيوبيا

الشيخ حاج عمر إدريس المفتي العام لإثيوبيا

أعرب الشيخ حاج عمر إدريس المفتي العام لإثيوبيا عن إعجابه الكبير لمحبة شعب دولة الإمارات العربية لقيادته وتواضع مسؤوليه، وقال إنه تشرف مؤخرا بأن يكون أحد المشاركين في منتدى تعزيز السلم بالمجتمعات المسلمة في أبوظبي.

وقال إدريس في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية"، إن مشاركته في منتدى تعزيز السلم بالمجتمعات المسلمة في أبوظبي مكنته من معرفة طبيعة شعب الإمارات وحبه الكبير لقيادته خاصة المغفور له الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، حيث إنه لم يرَ شعبا يحب قادته مثل شعب الإمارات.

وأضاف أن النهضة العمرانية التي تشهدها الإمارات غير مسبوقة في المنطقة، مشيرا إلى أن هذه التنمية تؤكد وجود قيادة رشيدة أسست لهذا التطور الذي يجب أن يقتدى به، معبرا عن إعجابه بتواضع قادة دولة الإمارات.

ونوه مفتي إثيوبيا بالرعاية والخدمات التي تقدمها حكومة الإمارات إلى شعبها، وقال إنه علم بأن حكومة الدولة تقدم تسهيلات وخدمات للشباب المقبلين على الزواج.

وفي يونيو/حزيران الماضي أشاد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، أمام برلمان بلاده بقيادة وحكمة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، في قيادة بلاده ومستقبل الأجيال المقبلة.

وقال رداً على أسئلة النواب الإثيوبيين حول تقريره بشأن الأوضاع الراهنة ببلاده، إن التجربة الإماراتية الرائدة باتت نموذجاً يحتذى به، وتتطلع دول القرن الأفريقي للاقتداء بها.

ودعا آبي أحمد حينها إلى الاقتداء برؤية قادة دولة الإمارات، موضحا: "نحن بحاجة إلى التفكير برؤية شبيهة بتلك التي يتبناها هؤلاء القادة الساعون إلى مستقبل الأجيال القادمة"، وهو ما جعل تجربة الإمارات تشكل وضعية خاصة يستلهم منها المسؤولون الإثيوبيون ملامح مستقبل البلاد.

تعليقات