اقتصاد

"أويلر هيرميس" الفرنسية ترفع التصنيف الائتماني لمصر إلى C2

الأربعاء 2018.4.18 02:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 207قراءة
  • 0 تعليق
مؤسسات دولية تتوقع تحسن نمو الاقتصاد المصري

مؤسسات دولية تتوقع تحسن نمو الاقتصاد المصري

رفعت مؤسسة "أويلر هيرميس" الفرنسية، المتخصصة في تصنيف المخاطر الائتمانية، التصنيف السيادي للاقتصاد المصري إلى "C2" بدلا من "C3"، بفضل التحسن الذي طرأ على المؤشرات المالية العامة ومعدلات النمو.

وتوقعت أويلر هيرميس أن تسجل مصر نموًا يبلغ 5.2% خلال العام المالي 2017/2018، تزامنًا مع نمو حجم الصادرات بنسبة 10% على مدار العام المالي الحالي مع استمرار التباطؤ في معدل التضخم.

وقد توقع البنك الدولي في تقرير "المرصد الاقتصادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" الصادر  يوم الثلاثاء، أن يحقق الناتج المحلي الإجمالي المصري نموًا بنسبة 5% خلال العام المالي المقبل، في ظل مرونة الاستهلاك والاستثمارات الخاصة وحدوث تحسن تدريجي في السياحة والصادرات وعلى رأسها الغاز الطبيعي.

فيما أوضحت "أويلر هيرميس" في تقريرها أن إجراءات الإصلاح الاقتصادي في مصر لا تزال تحقق نتائج إيجابية بما في ذلك التدفقات الأجنبية القوية.

وأكدت أن المصنعين المحليين كانوا من بين الفئات الأكثر استفادة من هذه الإصلاحات؛ حيث استحوذوا على حصة سوقية أكبر في ظل تحسن القدرة التنفسية للصادرات على إثر انخفاض قيمة الجنيه.

ولكن على الجانب الآخر، أشار التقرير إلى أن القطاعات التي تعتمد على الاستهلاك تضررت بالفعل نتيجة ارتفاع الأسعار ، الذي تجلى في ارتفاع التضخم خلال فترة من الفترات السابقة.

وشددت "أويلر هيرميس" على أن هناك بعض التحديات التي تواجه نمو الاقتصاد المصري، أبرزها ارتفاع معدلات الفقر وعدم الاستقرار السياسي بالمنطقة.


تعليقات