اقتصاد

الأسهم الأوروبية تهبط بفعل مخاوف جديدة بشأن إيطاليا

الخميس 2018.6.21 11:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 146قراءة
  • 0 تعليق
الأسهم الأوروبية تهبط بفعل مخاوف جديدة بشأن إيطاليا

الأسهم الأوروبية تهبط بفعل مخاوف جديدة بشأن إيطاليا

أغلقت الأسهم الأوروبية منخفضة، الخميس، بعد أن تراجعت عن مكاسبها الأولية مع تضررها من تعيين شخصيتين مناهضتين للاتحاد الأوروبي في منصبين رئيسيين بالبرلمان الإيطالي.

كذلك، يأتي الهبوط بعد أن حذرت دايملر الألمانية لصناعة السيارات من أن زيادة في الرسوم الجمركية ستوجه ضربة إلى أرباحها.

وهبط مؤشر قطاع السيارات 3.5% مسجلا أكبر خسارة ليوم واحد في نحو عامين، وهو ما دفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي إلى أن يغلق منخفضا 0.9% مع استمرار المخاوف من تصاعد النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وتماسكت أسواق الأسهم نسبيا، في مواجهة المخاوف المتزايدة بشأن التجارة، لكنها هبطت بشكل عام هذا الأسبوع، مع تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفرض رسوم جمركية إضافية على بضائع صينية، بقيمة 200 مليار دولار.

وأصبحت دايملر واحدة من كبرى الشركات العالمية، التي تخفض توقعات أنشطتها بسبب التوترات التجارية، محذرة من أن الأرباح ستتضرر جزئيا من رسوم جمركية صينية على واردات السيارات من الولايات المتحدة.

وهبطت أسهم دايملر 4.3% إلى أدنى مستوى لها في نحو عامين.

وانخفضت أسهم فولكسفاجن 3.1%، وأسهم بي إم دبليو 2.9%، بينما هبط المؤشر داكس القياسي للأسهم الألمانية المثقل بشركات التصدير 1.4%.

وجاءت أسهم الشركات المالية في مقدمة الخاسرين في أوروبا، بعد تعيين اثنين من أبرز المناهضين للاتحاد الأوروبي، من حزب رابطة الشمال، الذي يمثل أقصى اليمين في إيطاليا لرئاسة لجنتي المالية في مجلسي البرلمان.

وهبط المؤشر القياسي للأسهم الإيطالية 2%، وتراجع مؤشر القطاع المصرفي 2.2%، في حين صعدت عوائد السندات الإيطالية مع تجدد القلق بشأن الحكومة الشعبوية الجديدة.

تعليقات