فن

"إيفا لونغوريا" و"شيلبا شيتي كوندرا" في حفل خيري بدبي

الأربعاء 2018.11.7 12:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 79قراءة
  • 0 تعليق
إيفا لونغوريا

إيفا لونغوريا

 للعام السادس، يعود الحفل الخيري العالمي "ذا غلوبال غيفت غالا" إلى دبي في حدث يجمع بين مشاهير الفن والسينما ومحبي الخير، والذي من المقرر أن يقام في دبي ١٣ ديسمبر المقبل، ويشمل مزاداً خيرياً على أشياء وتجارب لا تقدر بثمن.

ويعود ريع الحفل الخيري لدعم عدد من المبادرات الخيرية للمؤسسة الإنسانية العالمية ”دبي العطاء“ ومؤسسة ”غلوبال غيفت“، بهدف تحسين الجوانب الحياتية والصحية والاجتماعية لأكثر الناس ضعفاً في جميع أنحاء العالم. 

ومن المقرر أن تكون "ماريا برافو" التي قامت بتأسيس "غلوبال غيفت" وتقوم حالياً برئاسة "ذا غلوبال غيفت غالا" على رأس نجوم السجادة الحمراء من النجوم والمشاهير والضيوف، وذلك بصحبة الرئيس الفخري للحدث، الممثلة والمنتجة العالمية "إيفا لونغوريا"، والممثلة "شيلبا شيتي كوندرا" والممثل "غاري دوردان"، ورائدة الأعمال "هدى قطان" والمؤلف الرائد في مجال الطب التكاملي "ديباك شوبرا". 

وإضافة إلى تألق النجوم، يحيي الأمسية كل من "غاري دوردان" و"جيمس آرثر" برفقة ثنائي موسيقى الـ R&B "ليون بايب"، بصحبة الفنانة "جيليان هارفي"، ابنة النجمة العالمية "فانيسا ويليامز". 

ومن المقرر أن يتم تكريم عدد من الشخصيات، تقديراً لإسهاماتهم الخيرية، وتشمل القائمة كل من المدير التنفيذي لشركة يو بي إل "فيكرام شروف" الذي سيحصل على جائزة غلوبال غيفت للأعمال الخيرية، الفنان "ساشا جيفري" الذي سيحصل على جائزة غلوبال غيفت للأعمال الإنسانية، ورائدة الأعمال "هدى قطان" التي ستحصل على جائزة غلوبال غيفت لتمكين المرأة، والمدير العام لكل من جروفنر هاوس دبي ولو رويال ميريديان بيتش ريزورت آند سبا "بام ويلبي" التي ستحصل على جائزة غلوبال غيفت للريادة في العمل الخيري. 

وتعود ”دبي العطاء“، جزء من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، لتكون شريكاً في هذا الحفل وذلك للعام السادس على التوالي.

وحول هذه الشراكة قال ”طارق القرق“ الرئيس التنفيذي لدبي العطاء: "يسعدنا أن نشارك مرة أخرى مع مؤسسة "ذا غلوبال غيفت غالا" وأن نضم مرة أخرى جهودنا لماريا برافو وإيفا لونغوريا باستون. لا يزال هذا الاحتفال الخيري يمثل فرصة عالية المستوى ذات أثر كبير على المانحين والمؤيدين لتجديد وعدهم بالاستثمار في تعليم الأطفال والشباب. ونأمل أن تكون هذه الفعالية قدوة للأجيال المقبلة لاتخاذ الخطوات نفسها والمساعدة في خلق فرص لتحسين حياة الأطفال والشباب من خلال منحهم المعرفة والتعليم المناسبين ". 

من جانبها أكّدت "ماريا برافو" على دور دبي باعتبارها أحد أهم الوجهات التي تستضيف مبادرات مؤسسة غلوبال غيفت، وأهمية الشراكة مع دبي للعطاء "بما يمكننا من تحقيق هدفنا بعمل الخير وإحداث التغيير في حياة الكثيرين حول العالم. يسعدنا أن نعود إلى دبي كل عام والعمل مع المؤسسات والأفراد في جمع التبرعات للأطفال والعائلات المحتاجة".

تعليقات