تكنولوجيا

فيسبوك و"الوطني للإعلام" الإماراتي يواجهان الأخبار المفبركة

الأحد 2018.4.22 04:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 308قراءة
  • 0 تعليق
شراكة بين المجلس الوطني للإعلام وفيسبوك

شراكة بين المجلس الوطني للإعلام وفيسبوك

عقدت شركة فيسبوك الأمريكية Facebook شراكة مع المجلس الوطني للإعلام الإماراتي، بهدف الحد من انتشار الأخبار المفبركة والمغلوطة ابتداءً من 23 أبريل/ نيسان الجاري.

وسيضيف موقع فيسبوك إرشادات على صفحة الأخبار تساعد مستخدميه في دولة الإمارات العربية المتحدة على تمييز الأخبار الصحيحة من الأخبار المضللة وغير الصحيحة.

وقال منصور إبراهيم المنصوري، مدير عام المجلس الوطني للإعلام: "يعد موضوع انتشار الأخبار المضللة وغير الصحيحة من أهم التحديات التي أصبحت تواجه القطاع الإعلامي العالمي في السنوات القليلة الماضية، لا سيما مع الانتشار الكبير لمنصات التواصل الاجتماعي، وارتفاع نسبة الاعتماد على هذه المنصات باعتبارها مصدرا رئيسيا للحصول على الأخبار والمعلومات".

ولفت المنصوري إلى أن المجلس الوطني للإعلام يقوم بمراجعة دورية وتقييم دائم ومستمر للمشهد الإعلامي في الدولة، ووضع المعايير التي من شأنها أن تضمن صحة الأخبار وجودتها، مؤكداً أن التشريعات المنظمة لوسائل الإعلام الإلكترونية في الدولة تسهم في الحد من نشر المعلومات والأخبار المضللة بشكل متعمد على المواقع الإلكترونية.

وعلى الجانب الآخر، قالت نشوى علي، رئيسة السياسة العامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان في شركة فيسبوك: "تعد حماية المجتمعات بالنسبة لنا في فيسبوك أكثر أهمية من تحقيق الأرباح، وهذا يفسر لماذا نقوم بالاستثمار في الأشخاص والتكنولوجيا. وبسبب هذه التحديات التي لا تقف عند فيسبوك فقط، فإننا نعمل مع العديد من الحكومات من أجل وضع الحلول الكفيلة بمواجهة هذه التحديات والتغلب عليها".

تعليقات