فن

الهندية كانجانا راناوات تتربع على عرش نجمات بوليوود بفيلم مانيكارنيكا

الأربعاء 2019.1.30 11:27 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 219قراءة
  • 0 تعليق
فيلم مانيكارنيكا

فيلم مانيكارنيكا

طوال 10 سنوات أثبتت النجمة الهندية كانجانا راناوات أنها النجمة الهندية الوحيدة القادرة على أن تكون نجمة شباك دون بطل أمامها بداية من فيلم كوين، وسمران ورانجون آخر أفلامها لعام ٢٠١٧ لتعود بعد عامين من التوقف بفيلم "مانيكارنيكا" الذي تم طرحه في السينما ٢٥ يناير الجاري. 

وتدور أحداث الفيلم حول قصة حياة الملكة لاكشمي باي أشهر ملكات الهند اللاتي قدن حملة التمرد ضد الاحتلال البريطاني في فترة ١٨٥٧ وتتناول القصة مشوار تحول تلك الملكة إلى قائد ومحارب تتردد أساطيرها الخاصة حول العالم.    


لأول مرة كانجانا تخوض تجربة المساعدة على الإخراج بجانب مخرج الفيلم رادها كريشنا، وساعد ذلك على خلق جو أكثر واقعية للفيلم؛ حيث إن اللمسات الخاصة بالملكة لاكشمي كانت أكثر دقة ليس فقط بعين كانجانا التي تلعب دور البطولة ولكن أيضا بدور المخرجة التي اهتمت بأن تخرج الشخصية بالكثير من التفاصيل والجوانب الإنسانية والسلوك النفسي للمحارب خاصة إذا كانت امرأة تعرضت للظلم وخسارة أقرب الأقربين.

استطاع أيضا المخرج رادها كريشنا أن يجعل من مشاهد الحروب والمعارك كنموذج حي لتلك الحقبة كما أنه قرر أن يبدل أدوار الممثلين المساعدين لكانجانا بحيث يجعل كل ممثل مساعد يقدم دورا لم يقدمه من قبل؛ ما تسبب في حالة إبهار وصدمة للمشاهدين في آن واحد خاصة دور النجم محمد زيشان الذي لعب دور ساداشيف والدور الغامض للنجمة أنكيتا لوكانتي.

تعمد مخرج الفيلم أيضا استخدام اللغات الهندية المختلفة في حوار الفيلم؛ فلم يكتفِ باللغة الرسمية فقط، بل قرر أن يمزج التيلجو والتاميل وأيضا الإنجليزية كلغة للحوار من أجل توحيد رسالة مهما كان اختلاف اللغة؛ فالهند وأبناؤها قادرون على الاتحاد من أجل طرد الأعداء، أما عن المؤثرات الصوتية والضوئية فتعتبر من أفضل ما قدم خلال الأفلام التاريخية في بوليوود؛ حيث إن الواقعية كانت هي المعيار الأساسي.

الفيلم حقق إيرادات خلال ٥ أيام فقط تقدر بنحو ٤٥٠ مليون روبية؛ ما يجعل كانجانا تتصدر لائحة نجمات شباك بوليوود وإيرادات السينما الهندية في الوقت الحالي بينما حقق الإعلان الترويجي للفيلم والذي قدمه بصوته أسطورة الهند الفنان أميتاب باتشان، نحو ٢٤ مليون مشاهدة.

تعليقات