ثقافة

"نار وغضب" يتصدر مبيعات الكتب الأمريكية بـ28 ألف نسخة في أسبوع

الأربعاء 2018.8.8 03:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 120قراءة
  • 0 تعليق
كتاب نار وغضب يتصدر مبيعات الكتب الأمريكية

كتاب نار وغضب يتصدر مبيعات الكتب الأمريكية

ليس غريبا أن يتصدر كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" للكاتب مايكل وولف قائمة أكثر الكتب مبيعاً في الولايات المتحدة، بل وحطم الأرقام القياسية لمبيعات الكتب بشكل عام في الأسبوع الأول لطرحه في المكتبات وعلى مواقع الكتب الرقمية.

فالكتاب الذي يجذب القراء من عنوانه، يدور حول الحياة داخل البيت الأبيض في عهد الرئيس دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي الأكثر إثارة للجدل على مر العصور. وأظهرت بيانات لمواقع بيع الكتب عبر الإنترنت وسلاسل المكتبات وموزعين مستقلين في أنحاء الولايات المتحدة أن الكتاب باع نحو 28500 نسخة في الأسبوع الأول من إصداره، وهو ما يتجاوز أي كتاب آخر روائي أو غير روائي. كما أشارت التقارير البريطانية أنه تصدر قائمة الكتب في إنجلترا كأكثر الكتب مبيعا في المملكة المتحدة. 

وكان مؤلف كتاب (نار وغضب داخل بيت ترامب الأبيض) قال في تصريحات لراديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن ما كشفه من معلومات في الكتاب ومن المقابلات التي أجراها سيطيح بالرئيس دونالد ترامب، وسيضع حداً لبقائه في هذا المنصب.

من جانبه، ندد ترامب بالكتاب واصفا إياه بأنه مليء بالأكاذيب، ويصور الكتاب وضعا فوضويا في البيت الأبيض ورئيسا لم يكن مستعدا كما ينبغي للفوز بالمنصب عام 2016 ومساعدين يسخرون من قدراته.. وكتب ترامب على تويتر "مايكل وولف فاشل تماما، اختلق قصصا لبيع هذا الكتاب الممل الكاذب.. شيء بالغ السوء". 

 أما عن باقي الكتب التي ظهرت في قائمة الأكثر مبيعا في الولايات المتحدة الأمريكية، فقد حصدت رواية "ذا وومن إن ذا ويندو" للكاتب إيه جيه فين أعلى المبيعات في فئة الروايات المطبوعة يعقبها أحدث روايات دان براون "أوريجين". وحلّ كتاب "جدجمنت ديتوكس" للكاتبة جابرييل برنشتاين المركز الثاني في فئة الكتب غير الروائية المطبوعة بعد كتاب وولف. 


تعليقات