بيئة

مقتل أم وطفلها مع اجتياح إعصار فلورنس شرق أمريكا

السبت 2018.9.15 01:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 505قراءة
  • 0 تعليق
إعصار فلورنس يحصد أول ضحاياه - أرشيفية

إعصار فلورنس يحصد أول ضحاياه - أرشيفية

لقيت امرأة ورضيعها حتفهما بعدما سقطت شجرة على منزلهما في ويلمنجتون بولاية نورث كارولاينا في شرق الولايات المتحدة عندما اجتاحها الإعصار فلورنس، الجمعة، وأغرقت الشوارع بمياه الأمطار الغزيرة مع ارتفاع كبير في منسوب مياه البحر.

وقالت الشرطة الأمريكية: "إن تلك أول وفيات مؤكدة تتصل بشكل مباشر بالإعصار، وإن والد الطفل نقل إلى المستشفى".

وفي منطقة بيندر في نورث كارولاينا قالت السلطات إن امرأة لقيت حتفها بعدما أصيبت بأزمة قلبية، ولم يتمكن المسعفون من الوصول إليها بسبب إغلاق الطرق.


وأكد البيت الأبيض أن من المتوقع أن يتوجه الرئيس دونالد ترامب إلى المناطق التي ضربها الإعصار فلورنس الأسبوع المقبل، بمجرد التأكد من أن زيارته لن تعرقل أي جهود للإنقاذ.

وتباطأ الإعصار فلورنس بعد وصوله إلى اليابسة، فيما يشير إلى أنه سيظل يضرب المنطقة بالسيول على مدى أيام، واجتاحت المياه التي دفعها الإعصار معه من المحيط بلدة نيو بيرن.


وقال روي كوبر، حاكم نورث كارولاينا، إن من المتوقع أن يغطي الإعصار نورث كارولاينا كلها تقريبا بمياه بارتفاع عدة أقدام.

وأوضح مسؤولو المرافق: "إن أكثر من 634 ألف منزل وشركة كانت دون كهرباء في نورث وساوث كارولاينا، الجمعة"، وأشاروا إلى أن من المتوقع انقطاع الكهرباء عن الملايين وإن استعادة التيار قد تستغرق أسابيع".


وضعفت قوة العاصفة إلى إعصار من الفئة الأولى، الخميس، قبل أن يصل إلى اليابسة.

وقد يتأثر قرابة 10 ملايين شخص بالإعصار ووجهت أوامر لأكثر من مليون بإخلاء سواحل ولايتي نورث وساوث كارولاينا.


تعليقات