سياسة

ماكرون يرفض انتقادات نائبي رئيس وزراء إيطاليا ويصفها بـ"غير المهمة"

الإثنين 2019.1.28 10:20 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 293قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

رفض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الهجوم اللفظي الذي شنه عليه نائبا رئيس وزراء إيطاليا مؤخرا، ووصفها بـ"غير المهمة"، قائلا إنه لا يتعامل إلا مع رئيس الحكومة جوزيبي كونتي.  

ورد ماكرون على تصريحات سالفيني ودي مايو: "كل هذا بصراحة عديم الأهمية، إيطاليا بلد عظيم والشعب الإيطالي صديق ويستحق زعماء بقدر تاريخها".

وتابع ماكرون، على هامش زيارة للقاهرة: "لن أرد، هذا ما ينتظرانه، ومن ثم فحظ طيب لهما وليتمتعا بهذا التوتر والقلق، وفيما يخصني فإنني أتحدث مع.. كونتي".

وانتقد ماتيو سالفيني عضو حزب الرابطة اليميني ولويجي دي مايو من حركة(5-نجوم) الشعبوية المناهضة للمؤسسات ماكرون بشأن سلسلة من القضايا المتأججة.

واتهم دي مايو باريس بالتسبب في انتشار الفقر بأفريقيا، في حين اتهم سالفيني فرنسا بعدم فعل أي شيء لتحقيق السلام في ليبيا.

وحاول رئيس الوزراء الإيطالي تخفيف الحرب الكلامية المتصاعدة بين روما وباريس بقوله إن العلاقة بين البلدين ما زالت قوية.

ووصل ماكرون إلى مطار القاهرة الدولي، مساء الأحد، في زيارة لمصر تستغرق يومين.

وتُعد هذه الزيارة واحدة من التحركات النادرة للرئيس الفرنسي خارج بلاده خلال الآونة الأخيرة، إذ يُركّز اهتمامه منذ أكثر من شهرين على الأزمة الاجتماعية التي تفجرت مع انطلاق مظاهرات حركة "السترات الصفراء" في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

تعليقات