سياسة

غارة ثلاثية تحرر فرنسيّا من خاطفيه على حدود السودان

الأحد 2017.5.7 05:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 633قراءة
  • 0 تعليق
الفرنسي المحرر يتحدث للصحفيين عقب إطلاق سراحه (رويترز)

الفرنسي المحرر يتحدث للصحفيين عقب إطلاق سراحه (رويترز)

أعلنت سلطات الأمن السودانية تحرير فرنسي اختطفه متمردون تشاديون قبل شهرين في مدينة ابشى التشادية قرب الحدود مع السودان.

وتم نقل الرهينة المحرر إلى ولاية شمال دارفور السودانية، بحسب ما أعلنه جهاز الأمن الوطني السوداني في مؤتمر صحفي ظهر الأحد.

وأضاف أن عملية تحرير الفرنسي فازير تيرى الذى يعمل مع إحدى شركات التعدين في شرق تشاد تمت بتنسيق تام وعملية إنقاذ نفذتها أجهزة المخابرات في السودان وتشاد وفرنسا.

وأكد على أن هذه العملية تمت دون دفع فدية للخاطفين، فيما تم القبض على خمسة خاطفين في الغارة تمهيدا لمحاكمتهم.

ولم يكشف المسؤول السوداني عن هوية الخاطفين، كما لم تعلن جهة مسؤوليتها. 

من ناحيته أكد مكتب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إطلاق سراح الفرنسي المخطوف.

وقال في بيان: "تلقى رئيس الجمهورية ببالغ الرضا نبأ إطلاق سراح مواطننا الذي اختطف في شرق تشاد ونقله خاطفوه إلى السودان".


تعليقات