مجتمع

45 رئيسا ووزيرا بالمنتدى العالمي للتعليم في الإمارات

الأحد 2019.3.17 12:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 71قراءة
  • 0 تعليق
شعار المنتدى العالمي للتعليم والمهارات 2019

شعار المنتدى العالمي للتعليم والمهارات 2019

ينطلق المنتدى العالمي للتعليم والمهارات 2019، إحدى مبادرات مؤسسة فاركي، في نسخته الـ7 في الإمارات، 23 مارس/آذار الجاري، ويستمر يومين تحت شعار "من يغير وجه العالم؟".

ويضم المنتدى، الذي يقام في فندق أتلانتس النخلة بدبي، كوكبة من الشخصيات البارزة عالميا من القطاعين العام والخاص والهيئات الاجتماعية والترفيهية والرياضية، بما في ذلك أكثر من 5 رؤساء سابقين ورؤساء وزراء و40 وزيرا للتعليم.

وينضم إليهم هذا العام جيل جديد من صناع التغيير، مثل الناشطين الشعبيين ورواد العمل الخيري والمطورين والكثير غيرهم ممن يغيرون وجه العالم بأصواتهم وأفكارهم وابتكاراتهم التقنية الجديدة.

وتضم قائمة المتحدثين الرئيسيين: يوليوس مادا بيو الرئيس السيراليوني، وخوان مانويل سانتوس الحائز على جائزة نوبل للسلام والرئيس السابق لكولومبيا، وبانا العابد الطالبة السورية التي نقلت العالم إلى رعب الحصار الذي عانته مدينة حلب السورية عبر تغريداتها على تويتر، وماتيو رينزي رئيس وزراء إيطاليا السابق.

وأيضا تضم القائمة صنّاع التغيير وهم: ستيفن بينكر عالم النفس الكندي الشهير، ومارك بولوك أول كفيفٍ يصل إلى القطب الجنوبي، وكينيدي أوديدي رائد العمل الاجتماعي الذي يحارب الفقر في المناطق الحضرية، ويدعو إلى المساواة بين الجنسين في الأحياء الفقيرة في نيروبي بكينيا، ومينا جولي العداءة الشهيرة والمدافعة عن موارد المياه.

قال صني فاركي، مؤسس فاركي والمنتدى العالمي للتعليم والمهارات: "تأتي مشاركة قصص النشطاء ورواد العمل الخيري ومطوري التقنيات والكثير غيرهم لتتيح لنا خوض حوار أكثر تعمّقا بشأن كيفية مواجهة التحديات القائمة على النطاق العالمي، وكلنا أمل في أن يستفيد رواد قطاع التعليم المجتمعين في المنتدى العالمي للتعليم والمهارات 2019 من تجارب هؤلاء المتحدثين؛ للمساهمة في إحداث التغيير اللازم ومنح كل طفل حقه الطبيعي بالتعليم الجيد".

يشهد المنتدى أيضا تسليم "جائزة المليار القادم" في دورتها الجديدة، والتي تهدف إلى تسليط الضوء على أبرز المشاريع الناشئة في مجال تقنيات التعليم، والتي تعود بتأثير إيجابي على الاقتصادات الناشئة وذات الدخل المنخفض.

وتتضمن قائمة المتحدثين البارزين في قطاع التقنيات عددا من مؤسسي شركات تفوق قيمتها مليار دولار على غرار "بايجو" (Byju)، التطبيق التعليمي الأكثر شهرة في الهند، والذي عمل أكثر من 30 مليون مشترك على تحميله؛ و"17زوي" (17zuoy)، حل الواجبات المنزلية الصيني متعدد المنصات. ويشهد الحدث أيضا التقاء وزراء التعليم؛ لمناقشة كيفية تسريع عملية تبني التقنيات التعليمية في البلدان النامية.

أما تعلّم العلوم، فسيكون موضوعا رئيسيا في مؤتمر هذا العام مع "مؤسسة جاكوبس"؛ لاستعراض أحدث النتائج حول علوم التعليم والتعلم ومناقشة مواضيع مثل "المراهقين والهواتف الذكية" و"النوم والتعلم".

ويفخر المنتدى أيضا بتنظيم النسخة الأولى من قمة الأعمال الخيرية التي تشهد مشاركة أكثر من 50 مؤسسة مانحة من مختلف أنحاء العالم مثل مؤسسة بيل ومليندا جيتس، ومؤسسة دبي العطاء؛ ومؤسسة "كو إمباكت"، ومؤسسة "ليمان" للتحاور وتبادل الأفكار حول كيفية تمكين جميع أطفال العالم من الحصول على التعليم الجيد.

تتويجا لفعاليات "المنتدى العالمي للتعليم والمهارات 2019"، يقام حفل تسليم جائزة أفضل معلم في العالم بقيمتها البالغة 1 مليون دولار الأحد 24 مارس/آذار 2019.

وتعد هذه خامس جائزة تمنح لأحد المعلمين الاستثنائيين الذين أسهموا بشكل بارز في هذه الرسالة السامية.

للمرة الأولى في عشيّة حفل تسليم "جائزة أفضل معلم في العالم"، تقيم مؤسسة "فاركي" حفلا موسيقيا بعنوان (The Assembly: A Global Teacher Prize Concert)؛ احتفاء بالمعلمين وبالجهود التي يبذلونها يوميا في مختلف أنحاء العالم.

ويتوقع أن يستقطب الحفل، الذي يحضره أيضا المرشحون النهائيون للجائزة، عشرات الآلاف من المتفرجين الذين ينضمون إلى فرقة "ليتل ميكس"، والمغنية ريتا أورا، والمغني ليام باين، في مسرح مدينة دبي للإعلام للاحتفاء بواحدة من أكثر المهن أهمية في العالم.

تعليقات