اقتصاد

تقرير: اضطراب أسواق المال يدفع المستثمرين نحو الذهب

الثلاثاء 2019.3.5 04:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 144قراءة
  • 0 تعليق
الذهب الملاذ الآمن لمدخرات المستثمرين

الذهب الملاذ الآمن لمدخرات المستثمرين

قالت مؤسسة "جولف بروكرز" الثلاثاء، إن الذهب بمثابة الملاذ الآمن، الذي يلجأ إليه المستثمرون دائما حين يشعرون بعدم اليقين نحو الأسواق المالية.

وأشارت  الى ارتفاع الطلب العالمي على المعدن الثمين العام الماضي بنسبة 4% ليصل إلى 4345.1 طناً، وفق تقرير مجلس الذهب العالمي.

وأوضحت "جولف بروكرز" في أحدث تقاريرها، أن معطيات الوضع السياسي والاقتصادي الراهن عالميا بخلاف نتائج خروج بريطانيا المقرر من الاتحاد الأوروبي يصب في صالح نمو المعدن الأصفر الثمين.

ووفقا للتقرير الذي أعده الخبراء الاقتصاديون بمؤسسة "جولف بروكرز"، فإن المستثمرين يفضلون تنويع مصدر المخاطر حيث وضعوا بعض رؤوس أموالهم في ملاذ آمن الذي يتمثل في شكل الذهب، ملك المعادن الثمينة، كما وصفه التقرير.

وتابع "رغم تشكيك المستثمرين في انخفاض قيمة الذهب عالمياً خلال شهر سبتمبر/أيلول 2018 إلا أن الوضع في أسواق المال قد تغير بشكل كبير، وارتفع سعر الذهب بشكل كبير".

كما نمت أسواق الأسهم في الأيام الأخيرة، ما يعني أن أسعار الذهب قد انخفضت قليلًا حيث تتراوح أسعاره الآن نحو 1308 دولارات للأوقية، لكننا شهدنا مراراً وتكراراً تصحيحا مماثلاً في الأشهر الأخيرة، في حين أن العوامل الأساسية تلعب في صالح نمو السلعة من وجهة النظر البعيدة المدى.

ومنذ بداية يناير/كانون الثاني 2019، ارتفع سعر الذهب بنسبة 3.5%، بينما ازداد النمو في 8 أشهر الماضية بنسبة 7.6%، وفي بداية شهر فبراير/شباط الماضي صعدت قيمة هذا المعدن النفيس إلى أعلى مستوياته خلال 8 أشهر وتجاوز 1327 دولاراً للأوقية.

وأشار إلى قيام العديد من البنوك المركزية باستثمارات ضخمة في الذهب العام الماضي، ويعزى ذلك جزئياً إلى خطر حدوث ركود قادم في البنوك المركزية الكبيرة.

ووفقا للتقرير قامت روسيا والمجر وتركيا برفع احتياطيهم من الذهب بمقدار 651.5 طن، وهو ما يمثل زيادة 74% عام بعد عام، كما كانت كازاخستان من المستثمرين الرئيسيين في الذهب في عام 2018، حيث نمت احتياطاتها من الذهب بمقدار 50.6 طن.

"جولف بروكرز" هي وسيط مرخص ومنظم وتعمل في 23 دولة في جميع أنحاء العالم.

تعليقات