شباب

"منتدى الشباب العربي" يستعرض أفكارا ومشاريع مبتكرة لمجابهة البطالة

الأحد 2019.2.10 10:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 187قراءة
  • 0 تعليق
إحدى المشاركات في منتدى الشباب العربي

إحدى المشاركات في منتدى الشباب العربي

استعرض عدد من رواد الأعمال الشباب، من مختلف دول العالم العربي، أفكار مشاريعهم ضمن المنتدى العربي للشباب الذي انعقد، الأحد، على هامش القمة العالمية للحكومات في دبي.

وتمثّلت أبرز الأفكار التي تم طرحها ومناقشتها خلال المنتدى، في شركة تدريب متنقل بالإمارات، أنشأها 8 شابات بغية تأهيل الراغبين في الحصول على عمل أو وظيفة.

الشابتان دينا الهاشمي ومها العبيدلي، ساهمتا في إطلاق المشروع، وقالتا أثناء عرض الفكرة "إن مهمات المدربين في الشركة لا تقتصر على التأهيل التقليدي، وإنما تشمل المتابعة والدعم والتوجيه"، مشيرتين إلى اعتماد احتياجات سوق العمل ومتطلباته في تحديد البرامج التدريبية.

وأضافتا: "نفكّر في توسيع دائرة المشروع، عبر إنشاء نظام يتيح متابعة المتدربين وقياس مدى تأثيرهم على المجتمع، مؤكدتين رغبتهما في تخصيص مكان مجاني لمن لا يستطيعون تسديد الرسوم.

من جهتها، قدّمت اللبنانية مريم كرم، فكرتها الرامية إلى تقليص معدلات البطالة، وهي إطلاق منصة تربط العاملين بدوام مؤقت "فريلانس" مع أصحاب المؤسسات والشركات.

وأما الشاب آفو، فقد ذكر أن شركات عدة ترتّب جدول الموظفين بطرق وأساليب بدائية وقديمة لا تواكب النُظم الإدارية الحديثة، وتُهدر الوقت والجهد، والموارد المالية، وهو ما دفعه إلى تأسيس مشروع "سكديكس"، لإعداد جداول الموظفين حسب طبيعة المهمات وتوقعات المبيعات وسائر المعايير الوظيفية.

وأوضح آفو أن "سكديكس" بدأت بـ3 شبان، وتنجز جداول الدوام لمطاعم ومؤسسات وشركات في العالم العربي وأوروبا.

في السياق ذاته، أطلق ساري حويطات تطبيق "عون" الذي يوفّر فرص العمل لصالح أصحاب الحرف، عبر ربطهم بملاك المنازل ممن يحتاجون إلى أعمال صيانة، وقال إن "عون" وفّر ما يفوق 600 فرصة لِمُزاولي المهن والحرف الحرة عام 2018.

ويندرج المنتدى ضمن فعاليات القمة العالمية للحكومات التي تنعقد تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، من 10 إلى 12 فبراير/شباط 2019.

تعليقات