سياسة

عمران خان يبدأ مشاورات تشكيل ائتلاف حاكم في باكستان

السبت 2018.7.28 06:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 507قراءة
  • 0 تعليق
عمران خان

عمران خان

قال فيصل جاويد خان، متحدث باسم حزب حركة الإنصاف المنتمي له عمران خان - لاعب الكريكيت السابق المرجح فوزه برئاسة وزراء باكستان - إنه بدأ في إجراء محادثات لتشكيل ائتلاف حاكم، السبت، مع حزب واحد على الأقل من الأحزاب الأصغر ومع سياسيين مستقلين، بعد أن أعلنت مفوضية الانتخابات نتائج التصويت. 

وأضاف جاويد، في تصريحات صحفية، أن "المحادثات جارية مع الحركة القومية المتحدة، ومن المتوقع أن يؤدي خان اليمين رئيسا للوزراء في 14 أغسطس/آب، وهو التاريخ الموافق ليوم الاستقلال في البلاد".

يأتي هذا فيما أكد مسؤولون من حزب خان أنهم يجرون محادثات مع مرشحين مستقلين وحزب واحد على الأقل لتشكيل حكومة ائتلافية.

وقال نعيم الحق، وهو متحدث آخر باسم حزب حركة الإنصاف، في مؤتمر صحفي، إن الحزب سيشكل أيضا حكومة في إقليم البنجاب، وهو أكبر أقاليم البلاد من حيث عدد السكان.

وأضاف أن هناك "أنباء طيبة" ستعلن بحلول غد الأحد.


وحصل حزب خان على 16.86 مليون صوت في هزيمة ساحقة لحزب رئيس الوزراء السابق المسجون نواز شريف، الذي جاء في المركز الثاني، وحصل على 12.89 مليون صوت.

لكن حزب خان سيشغل بذلك 116 مقعدا في البرلمان من أصل 272، وهو عدد لا يعطيه الأغلبية اللازمة لتشكيل حكومة منفردا دون شركاء؛ وهي 137 مقعدا.

وقد استبعد خان التحالف مع الحزبين الرئيسيين الآخرين في البلاد، ووصفهما بأنهما فاسدان.

وكان حزب الحركة القومية المتحدة هيمن على المشهد السياسي في مدينة كراتشي الساحلية لعقود، وفاز بـ6 مقاعد في الانتخابات العامة بعد انشقاق الحزب عن ألطاف حسين الذي كان يقوده لفترة طويلة.

وهناك توقعات بأن يكون حزبان صغيران آخران تشكلا حديثا على استعداد للتحالف مع حزب حركة الإنصاف.

والحزبان هما حزب التحالف الديمقراطي الكبير، وهو تحالف جديد في إقليم السند جنوب البلاد، وحصل على مقعدين في الانتخابات، وحزب بلوخستان عوامي في الإقليم الواقع جنوب غربي البلاد، الذي حصل على أربعة مقاعد.

ونشرت مفوضية الانتخابات الباكستانية، السبت، نتائج 270 دائرة انتخابية، إذ تأجلت الانتخابات الخاصة بمقعدين في البرلمان.

كما تُجرى إعادة إحصاء للأصوات في عدد من الدوائر، بما يعني أن الأرقام النهائية قد تتغير.

تعليقات