منوعات

"المسجد الجامع" قبلة المعتكفين الهنود في العشر الأواخر من رمضان

الإثنين 2018.6.11 03:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 207قراءة
  • 0 تعليق
"المسجد الجامع" قبلة المعتكفين في العشر الأواخر من رمضان

"المسجد الجامع" قبلة المعتكفين في العشر الأواخر من رمضان

يعتبر"المسجد الجامع" بالعاصمة الهندية نيودلهي الأفضل لكل مسلمي الهند بل ومسلمي قارة آسيا أيضا في تلك الأيام المباركة، وذلك لأن طقوس التهجد في هذا المسجد تعد الأروع على الإطلاق، ففي 10 أيام فقط يتم ختم القرآن مرتين أثناء تلاوات الصلاة.


هذا بالإضافة إلى تناول وجبات السحور المميزة في تجمع رائع على أصوات التواشيح الخاصة.


ساعة التسبيح

في هذا المسجد ساعة مميزة جدا تنطلق بعد شروق الشمس مباشرة تسمى ساعة التسبيح، حيث يقوم أحد المعتكفين أمام المسجد بترديد أذكار الصباح بصوت عال، ويقوم المعتكفون بترديد الأذكار وراءه بصوت قد يصل إلى كل المنازل المحيطة. 


هناك طقس آخر يتميز به المسجد، وهو أن يلتفت المصلون حول شخص ما يتم اختياره بشكل يومي يقوم بتلاوة القرآن حتى يأتي موعد الشروق، ثم يقومون بصلاة ركعتين الشروق جماعة، إيمانا منهم بأن هذا الطقس بمثابة أداء فريضة الحج استنادا إلى أحد الأحاديث النبوية الشريفة.


 ويفتح"المسجد الجامع" أبوابه يوميا لتقديم وجبات الإفطار لكل رواد المسجد، وتقام دورات لتحفيظ القرآن للأطفال بعد صلاة العصر، ويتم توزيع جوائز قيمة في نهاية الشهر للمجتهدين كنوع من التحفيز على العبادة.


تعليقات