تكنولوجيا

أنستقرام تبدأ حملة لحذف المتابعات والتعليقات المزيفة

الثلاثاء 2018.11.20 03:48 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 232قراءة
  • 0 تعليق
أنستقرام يحذف المتابعات المزيفة - صورة أرشيفية

أنستقرام يحذف المتابعات المزيفة - صورة أرشيفية

أطلق تطبيق "أنستقرام" حملة لمحاربة الإعجاب والمتابعات والتعليقات المزيفة، عبر حذفها على نحو أكثر فاعلية. 

وقالت الشركة المملوكة لـ"فيسبوك"، في بيان، إنها ستقوم في الوقت الراهن بحذف أي إعجاب أو متابعات زائفة من الحسابات التي تستخدم خدمات جهات خارجية للحصول على المزيد من التفاعل، لانتهاك المبادئ التوجيهية وشروط الاستخدام الخاصة بالمنصة، التي أعلنت عنها الشركة في إطار تغيير السياسة، الإثنين، حسب موقع "ذا فيرج".

وأوضحت "أنستقرام" أنها قامت بإنشاء أدوات إشراف آلية تساعد على تحديد الحسابات التي تستخدم هذه الخدمات، وتحذف الإعجابات والمتابعات والتعليقات تلقائيا.

وأشارت إلى أنه سيتم إخطار أصحاب أي حسابات يجري تحديدها على أنها تستخدم تطبيقات تابعة لجهات خارجية لزيادة الشعبية داخل "أنستقرام"، بإزالة إعجاباتهم الوهمية، وسيتم مطالبتها أيضا بتغيير كلمات مرورها، تحسبا لاختراق تطبيقات الجهات الخارجية لأمان حساباتهم.

ولفتت إلى أنه مع تحول "أنستقرام" إلى منصة للأصوات المؤثرة والعلامات التجارية لترويج المزيد من المنتجات، ستتجه المزيد من الحسابات حتما إلى تطبيقات تابعة لجهات خارجية لزيادة شعبية المشاركات بشكل مصطنع.

في هذا الأسبوع فقط، ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" عن الظاهرة المعروفة باسم nanoinfluencers، أو "الأشخاص الذين لديهم أقل من 1000 متابع" يحاولون الآن الحصول على منتجات مجانية مقابل الإعلان عن تلك المنتجات على "أنستقرام".

وعلى غرار حملة "تويتر" ضد "البوتات" أو روبوتات الويب، سيتطلب الأمر من "أنستقرام" استنئاف عملية التخلص من النشاط الاحتيالي إذا كان يريد حماية سلامة أعماله الإعلانية.

ورغم أن "أنستقرام" يعمل على حذف حسابات مزيفة منذ فترة طويلة، لكنه لم يتخذ أي إجراء ضد الإعجابات المزيفة من قبل، حيث تخطط المنصة لاتخاذ المزيد من الإجراءات ضد النشاط المزيف في الأسابيع المقبلة.

تعليقات