مجتمع

"الأنسولين" الإماراتي بنوعيه الخام والمعبأ في 17 دولة

الأربعاء 2017.7.12 04:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 350قراءة
  • 0 تعليق
شعار شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار"

شعار شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار"

أعلن الشيخ فيصل بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة شركة الخليج للصناعات الدوائية "جلفار" عن تسجيل وتسويق الأنسولين الإماراتي بنوعيه الخام والمعبأ في 17 دولة.

وقال الشيخ فيصل بن صقر القاسمي إن تسجيل المنتج في ثلاث دول هي المكسيك وأوزبكستان وسيريلانكا يشكل علامة فارقة في جهود اختراق الأنسولين الإماراتي لأسواق تعد بالغة الأهمية وتمتاز بالكثافة السكانية وكانت من قبل مغلقة لشركات عالمية كبرى، الأمر الذي يشكل بوادر الانتعاش الحقيقي للأنسولين المصنع في شركة "جلفار" وبلوغه سقف الإنتاج التجاري.

وقال إن جلفار التي تتمتع بسمعة عالمية طيبة تمتلك خبرة واسعة في الصناعة الدوائية وتفتخر بأنها تعي بامتياز مسؤولياتها الوطنية في مجال الرعاية الصحية والأمراض المزمنة، مشيرا إلى أنه من أجل ذلك أنشأت قاعدة صلبة لمواجهة مرض السكري من خلال دخولها التقنية الحيوية وإنشاء مصنع غير مسبوق في منطقة الشرق الأوسط لإنتاج بلورات الأنسولين البشري بطاقة سنوية تبلغ 1500 كيلوغرام وبما يعادل 40 مليون حقنة أنسولين، الأمر الذي أسهم في كسر الاحتكار المضروب على صناعة هذه المادة الاستراتيجية لتكون بذلك دولة الإمارات على قائمة الدول القليلة المنتجة لها.

وأضاف الشيخ فيصل بن صقر القاسمي أنه استجابة لرؤية وطنية صادقة في مواجهة مرض السكري من المقرر أن يفتتح مصنع "جلفار 12" المتخصص في إنتاج أقلام الأنسولين العام المقبل، والذي تبلغ طاقته الإنتاجية 15 مليون قلم سنويا، الأمر الذي يضع حدا لكثير من مصاعب مرضى السكري.

تعليقات