اقتصاد

أمير سعودي يعلن زيادة استثماراته بمصر ودعم مشروعات متعثرة

الإثنين 2017.8.28 04:02 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 1929قراءة
  • 0 تعليق
الأمير السعودي خلال لقائه وزيرة الاستثمار في مصر

الأمير السعودي خلال لقائه وزيرة الاستثمار في مصر

قال الأمير السعودي خالد بن وليد آل سعود رئيس مجلس إدارة شركة الأقاليم السبعة الدولية، إنه يرغب في إقامة مشروعات خاصة في مدينة شرم الشيخ، والدخول في شراكة لتوسيع عدد من المشروعات الحالية. 

وفقا لبيان وزارة الاستثمار المصرية، تلقت بوابة "العين" الإخبارية نسخة منه، فقد أعرب الأمير السعودي عن رغبته في دعم مشروعات متعثرة بمصر.

وأقرت مصر، قبل أيام، اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار الجديد، الذي تأمل أن يسهم في جذب المستثمرين إلى البلاد.

وأضاف خالد آل سعود، خلال لقاء وزيرة الاستثمار المصرية سحر نصر، الإثنين، أن الإجراءات التي اتخذتها مصر في تحسين بيئة الاستثمار مؤخرا شجعته للحضور والاستثمار بالدولة التي لم يزُرها منذ سنوات.

من جانبها، أكدت سحر نصر للأمير السعودي، وجود فرص استثمارية في العاصمة الإدارية الجديدة كمدينة العلمين الجديدة، ومحور تنمية قناة السويس، إضافة لجنوب سيناء التي توفر فيها الحكومة البنية الأساسية وجميع الخدمات. 

ولفتت الوزيرة إلى قيام مجلس الأعمال المصري السعودي برفع سقف الاستثمارات في مصر إلى 51 مليار دولار من القطاعين الحكومي والخاص السعوديين؛ من خلال خطة مستقبلية تعمل على الاستثمار في قطاعات الزراعة والسياحة والطاقة والعقارات، كذلك مشروع تنمية قناة السويس.

وتخطط مجموعتا الشربتلي والشبكشي السعوديتان لضخ استثمارات جديدة بقطاعات مختلفة في مصر بنحو 2.150 مليار دولار. 

وتتوقع الحكومة المصرية ارتفاع الاستثمارات الأجنبية المباشرة بمصر في السنة المالية 2016-2017 التي انتهت في 30 يونيو الماضي إلى نحو 8.7 مليار دولار مقارنة مع نحو 6.9 مليار دولار في السنة السابقة بزيادة تقارب 26%.

كما تتوقع أن تبلغ تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر خلال السنة المالية الجارية 2017-2018 أكثر من 10 مليارات دولار.

تعليقات