تكنولوجيا

محكمة أمريكية تدين قرصانين إيرانيين بالتورط في هجوم إلكتروني بأتلانتا

الخميس 2018.12.6 10:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 205قراءة
  • 0 تعليق
المتهمان استخدما "فيروس" يعرف باسم "سام سام"

المتهمان استخدما "فيروس" يعرف باسم "سام سام"

أدانت محكمة أمريكية قرصانين إيرانيين اثنين في اتهامات بشن هجوم إلكتروني على مدينة أتلانتا عاصمة ولاية جورجيا الأمريكية، ما تسبب في تعطل أنظمة الكمبيوتر وخسائر بملايين الدولارات.

وقالت وكالة "بلومبرج" الأمريكية إن هيئة محلفين كبرى أدانت اثنين من الرعايا الإيرانيين بشن هجوم على فدية مارس ضد مدينة أتلانتا، ما تسبب في تعطل أنظمة الكمبيوتر وتسبب في خسائر بملايين الدولارات.

ونقلت عن بيان لوزارة العدل الأمريكية، الأربعاء، يتضمن لائحة الاتهام، أن فارامارز شاهي سافاندي، ومحمد مهدي شاه منصوري استخدما "فيروس" يعرف باسم "سام سام" لإصابة 3789 من الخوادم ومحطات العمل في أتلانتا في هجوم إلكتروني في الفترة من 10 حتى 22 مارس/آذار.

وأوضحت أنه أثناء الهجوم، قام المتسللان بتشفير "أنظمة الكمبيوتر الحيوية للمدينة" وطالبوا بفدية، دفعت بعملة "بيتكوين" الرقمية، لاستعادة الوصول إلى الملفات، وفقا للبيان.

وأشارت إلى أن المتهمين اللذين كانا يعملان من إيران، أدانتهما الأسبوع الماضي هيئة محلفين فيدراليين كبرى في نيوارك أضخم مدن ولاية نيوجيرسي، بسبب "برنامج دولي للقرصنة والابتزاز" دام 34 شهرا، وفقا لوزارة العدل.

ولفتت إلى أن البرنامج سبّب أضرارا لأكثر من 200 هدف، تشمل المستشفيات، ومدينتي نيوارك وأتلانتا، وجامعة كالجاري في ألبرتا.


تعليقات