اقتصاد

العراق يطلب علاوات لبيع مليوني برميل من خام البصرة تحميل مارس المقبل

الجمعة 2019.2.8 02:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 96قراءة
  • 0 تعليق
 حقل الزبير النفطي في البصرة

حقل الزبير النفطي في البصرة

قالت ثلاثة مصادر تجارية، الجمعة، إن شركة تسويق النفط العراقية "سومو" طرحت عطاءين لبيع مليوني برميل من خامي البصرة الخفيف والثقيل في كل منهما للتحميل في شهر مارس/آذار، وجاء العطاءان بشرط سعري غير معتاد.

وبحسب رويترز، أشارت المصادر إلى أن المشترين سيكون عليهم تقديم العروض بعلاوات مقابل سعر البيع الرسمي لخام البصرة لآسيا، وذلك للشحنات التي يمكن أن تذهب إلى أي مكان في العالم.

ومثل هذه الشحنات، المعروفة بأنها حرة الوجهة، جرت العادة على تسعيرها بفارق عن سعر البيع الرسمي لخام البصرة في المنطقة التي يجري تسليمها فيها.

وقالت المصادر إن المشترين سيكون عليهم العمل على تحويل الخامات القياسية إلى تلك التي تباع في مناطق أخرى وتحمل مخاطر هذا.

وسيسمح العطاءان أيضا لـ"سومو" بوضع تقييم للمناطق الأخرى التي ستكون قادرة على دفع سعر أكبر من سعر البيع الرسمي لآسيا، والذي عادة ما يكون الأعلى، وفقا لما ذكره أحد المصادر.

وسيغلق العطاءان في 12 فبراير/شباط.

وكانت مصادر تجارية، قد قالت لرويترز، الشهر الماضي، إن شركة تسويق النفط "سومو" العراقية باعت خام البصرة للتحميل في فبراير/شباط المقبل، بعلاوات سعرية مرتفعة في عطاءات.

وذكرت المصادر أن شركة تسويق النفط الحكومية باعت مليوني برميل من خام البصرة الخفيف إلى "يونيبك"، ومليون برميل من خام البصرة الثقيل إلى "إكسون موبيل" على الأرجح، للتحميل في الشهر المقبل.

تعليقات