سياسة

بالصور.. متظاهرون عراقيون يتحدون "حظر التجوال" بتنظيف شوارع البصرة

الجمعة 2018.9.7 03:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 634قراءة
  • 0 تعليق
متظاهرون في البصرة يطلقون حملة لتنظيف شوارع المدينة بعد ليلة دامية

متظاهرون في البصرة يطلقون حملة لتنظيف شوارع المدينة بعد ليلة دامية

أطلق متظاهرون ساخطون على النفوذ الإيراني في أروقة الحكم في بغداد، حملة لتنظيف شوارع مدينة البصرة التي شهدت، أمس الخميس، مواجهات دامية سقط خلالها 4 أشخاص بنيران المليشيات الإيرانية.

وقال الشيخ رائد الفريجي، رئيس مجلس عشائر البصرة لـ"العين الإخبارية" إن "المتظاهرين أطلقوا صباح اليوم (الجمعة) حملة واسعة لتنظيف شوارع مدينة البصرة، وما زالت الحملة مستمرة ويشارك فيها المئات".

وأكد الفريجي أن المتظاهرين يعتزمون مواصلة انتفاضتهم اليوم في أنحاء المدينة التي من المقرر أن تشهد مظاهرات واسعة.


وحاصر متظاهرون غاضبون في البصرة، الخميس، مبنى القنصلية الإيرانية وسط المدينة، كما أحرقوا مقرات مليشيات بدر الموالية لإيران، ومقر تيار الحكمة، ومقر المجلس الأعلى الإسلامي ودار استراحة المحافظ.

وتعاني المدينة الجنوبية من تردي الأوضاع المعيشية وسوء الخدمات، ما جعلها بؤرة للتظاهرات التي سعت طهران لسحقها عبر الدفع بعناصرها لمواجهة المحتجين، بحسب إفادات سابقة لمسؤولين عراقيين على الحدود بين البلدين.

وفي محاولة للسيطرة على الأوضاع، أكد مصدر في قيادة عمليات البصرة لـ"العين الإخبارية" أنه تقرر فرض حظر التجوال في جميع أنحاء محافظة البصرة حتى إشعار آخر.


ورفض المتظاهرون قرار حظر التجوال وشرعوا، الجمعة، في إزالة الحجارة وبقايا الإطارات المحروقة من شوارع المدينة بعد ليلة دامية شهدت أيضا إضرام النار في مقر قناة "العراقية" شبه الرسمية.

وكان مصدر طبي في مستشفى البصرة التعليمي قد أبلغ "العين الإخبارية"، الخميس، بأن 4 متظاهرين لقوا مصرعهم وأصيب 50 آخرون إثر تعرضهم لإطلاق نار من المليشيا الإيرانية.

ومن المقرر أن يعقد البرلمان العراقي، السبت، جلسة لمناقشة الأوضاع في البصرة.


تعليقات