رياضة

رئيس الاتحاد الإيطالي يطالب بمعاقبة ثنائي ميلان

الإثنين 2019.4.15 10:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 141قراءة
  • 0 تعليق
 جابريلي جرافينا

جابريلي جرافينا رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم

طالب جابريلي جرافينا، رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، بمعاقبة فرانك كيسي وتيموي باكايوكو، ثنائي نادي ميلان، بسبب السلوك السيئ للثنائي عقب الفوز على لاتسيو بنتيجة (1-0)، يوم السبت، في الجولة الـ32 من الدوري الإيطالي.

وكان باكايوكو استبدل قميصه عقب نهاية اللقاء مع فرانشيسكو أتشيربي، لاعب لاتسيو، ليقوم بصحبة زميله كيسي بعرض قميص لاعب لاتسيو وهما يتبادلان الضحك بإشارات استفزازية مع القميص أمام جماهير ميلان بشكل يظهر أنهما يسخران من المنافس.  

وجاء تصرف باكايوكو بعد مناوشة طفيفة مع أتشيربي، لاعب ميلان السابق، على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قبل المباراة، التي تمكن خلالها "الروسونيري" من الحفاظ على موقعه بالمركز الرابع.

وقال جرافينا في تصريحات نقلها موقع "فوتبول إيطاليا": "ما حدث في ملعب سان سيرو كان سلوك غير محترم، كما أشار جيانكارلو جيورجيتي أمين مجلس الوزراء الإيطالي".

وأضاف: "يجب معاقبتهم وإدانتهم بسبب انتهاكهم المعايير والمبادئ الأخلاقية للرياضة، وكما قال جينارو جاتوزو، مدرب ميلان، يتعين على اللاعبين استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أقل، وقضاء المزيد من الوقت في التركيز على تدريباتهم".

فرانك كيسي وتيمو باكايوكو لاعبي ميلان الإيطالي

وتابع: "من خلال تسليم أتشيربي قميصه إلى لاعبي ميلان ومصافحتهم، فلقد ثبت أنه يريد إغلاق أي جدل أثير في الفترة الماضية، لكن الرد كان قبيحاً ويجب أن نمنع حدوث ذلك مرة أخرى".

وواصل: "في كل عام مع اقتراب نهاية الموسم، يكون هناك المزيد من المخاطر ويزداد التوتر".

وأتم: "قبل أسبوعين كان هناك اجتماع في ميلانو بين مديري الأندية والمدربين وقائد كل فريق والحكام، وتم توضيح بعض المشكلات وتهدئة الموقف قليلاً، لذلك آمل أن تكون هناك نغمة أكثر استرخاء في البيانات من الآن فصاعداً".

تعليقات