فن

بالفيديو.. الممثل الأردني إياد نصار يوجه رسالة لزوجته على الهواء

الثلاثاء 2018.11.6 02:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 81قراءة
  • 0 تعليق
إياد نصار وزوجته خلال البرنامج

إياد نصار وزوجته خلال البرنامج

حل الممثل الأردني إياد نصار برفقة زوجته شيماء الليثي، التي تظهر لأول مرة على الشاشة، ضيفين على برنامج "حكايتي مع الزمان "على قناة دبي، بموسمه الثاني، والذي تقدمه الإعلامية اللبنانية ريما كركي. 

ونشر نصار مقطع فيديو له مع زوجته، من التقرير الخاص بالبرنامج عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستقرام.



وجاء اختيار حلقة إياد نصار وزوجته شيماء الليثي في برنامج "حكايتي مع الزمان" مناسبة تماما للاحتفال بعيد الحب المصري، الذي يوافق 4 نوفمبر/ تشرين الثاني، بينما ظهر إياد وزوجته في مراحل سنية مختلفة، باستخدام مكياج في مراحل سنية متقدمة ليتصورا علاقتهما في هذه المرحلة.


وفي بداية الحلقة، كشف إياد نصار بأنه ينادي زوجته "توتي"، أما شيماء، فتناديه إيدو، لافتا أنه لم يتخوّف من أن تكون شيماء هي الحضن الدافئ لأولاده من زوجته الأولى، وفي المقابل كشفت هي أن التجربة من الزواج برجل لديه أولاد لم تكن سهلة، لكنها في الوقت نفسه مليئة بالمشاعر والعلاقة الجيدة وبأن ابنها نوح يبلغ الآن 3 سنوات.


وتطرق نصار لانفصاله عن زوجته الأولى التي رُزِق منها بولدين (آدم وإيثار) مع احتفاظه بحضانتهما، مع تقبل شيماء الظروف العائلية دون التأثير سلبيا على الأولاد.


وفي مرحلة ما بعد عشرين عاما من الآن، قال نصار: "أشعر أني جالس مع حماتي"، في إشارة لمدى التشابه بين زوجته ووالدتها بعد الماكياج.

أما مرحلة عمر الـ67 لنصار، والتي وصلت خلالها شيماء لعمر الـ57، أشار إياد إلى أنه سيظل ينادي زوجته "توتي" مهما كبرت في العمر، فيما شعرت شيماء بأنها أكبر بكثير من عمرها، فوالدتها عمرها 74 سنة وتبدو أصغر.


وفي الجلسة الثالثة ظهر إيّاد في سن الـ87 بينما زوجته في الـ77، وهنا ظهرت ملامح الصدمة على الضيف حينما رأى زوجته فقال: “أنا أكبر كما أريد، لكن إنتي لا".


وفي فقرة المواجهة مع الذات، قال نصّار لنفسه أمام المرآة: "أنا حكاية من حكايات كتير، حكاية قدمتها أو نفسي أقدمها ".

وفي ختام الحلقة، قرأ الضيف رسالته التي وجهها إلى زوجته حيث كتب لها: "إلى شيماء... صغيرتي، حكايتي مع الزمان أنتِ، أنتِ حكايتي وبدايتي وبداية بدايتي".



تعليقات