منوعات

جاكي شان يتحدى توم كروز بفيلمه الجديد "الأجنبي"

الأحد 2017.10.1 04:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2058قراءة
  • 0 تعليق
جاكي شان يطرح فيلمه الجديد

جاكي شان يطرح فيلمه الجديد "الأجنبي"

طرح نجم أفلام الإثارة والأكشن الصيني جاكي شان" فيلمه الجديد "الأجنبي" بعد أيام قليلة من طرح نجم الأكشن الأمريكي توم كروز، فيلمه "صنع أمريكي".

ورأى نقاد سينمائيون أن جاكي شان يتحدى توم كروز بفيلمه الجديد، خاصة أن الفيلم تم إنتاجه باللغة الإنجليزية بشكل كلي. 

وذكرت شبكة أخبار التليفزيون الصيني الرسمي "سي سي تي في"، أن فيلم "الأجنبي" تم عرضه في الصالات السينمائية المحلية بالصين أمس السبت، قبل الاحتفال بـ"يوم الصين الوطني"، بينما سيُعرض في الصالات السينمائية العالمية ابتداءً من 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقالت شبكة الأخبار إن"الأجنبي" يعد الفيلم الثاني لجاكي شان الذي يتم إنتاجه كاملاً باللغة الإنجليزية بعد فيلمه "فتى الكاراتيه" (2010).

وتدور أحداث الفيلم حول وكيل سري سابق (جاكي شان)، فقد ابنته في حادث إرهابي (تقوم بالدور كاتي ليونغ، الممثلة التي شاركت في سلسلة أفلام هاري بوتر)، إلا أنه يفشل في الحصول على مساعدة من أحد مسؤولي الحكومة للكشف عن هوية الإرهابيين، فيقرر أن يخوض حرباً شخصية ضد هذا المسؤول لثقته أنه يخفي معلومات خطيرة تخص هؤلاء الإرهابيين.

وفي الوقت نفسه، طرح النجم الأمريكي توم كروز فيلمه الجديد "صنع أمريكي" (American Made)، وهو الفيلم الذي تدور أحداث الفيلم في فترة الثمانينيات، وعُرض الفيلم أول مرة في دور العرض المحلية في 29 سبتمبر/أيلول الماضي.

واستحوذ جاكي شان على أعلى إيرادات بشباك التذاكر المحلية على مدار السنوات الماضية، مع أفلام مثل "قصة الشرطة 2013"( 86 مليون دولار أمريكي في الصين في عام 2014)،  و"دراغون بليد (116مليون دولار أمريكي في عام 2015)، في حين بلغت عائدات شباك التذاكر العالمية لأفلام شاكي شان ما يقرب من 2.5 مليار دولار أمريكي.

واعترف النجم توم كروز أنه اعتمد بشكل كبير على أرباح شباك التذاكر الخارجية على مدى العقد الماضي، ويرجع ذلك جزئيا إلى تناقص شعبيته في الولايات المتحدة.



تعليقات