منوعات

طرد يابانية من اجتماع حكومي لتناولها أقراص السعال

الثلاثاء 2018.10.2 01:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 320قراءة
  • 0 تعليق
سياسية يابانية تطرد من اجتماع

سياسية يابانية تطرد من اجتماع

تعرضت سياسة يابانية انتُقدت في وقت سابق؛ لاصطحابها طفلها الرضيع إلى مكان العمل، للطرد مؤخرا من اجتماع حكومي لتناولها حلوى مضادة للسعال.

وكانت كوتا أوغاتا (43 عاما) قد احتلت عناوين الصحف العالمية عندما أمرت بمغادرة اجتماع مجلس بلدية مدينة "كومامتو" بجنوب اليابان العام الماضي؛ لإحضارها رضيعها البالغ من العمر 7 شهور آنذاك إلى الجلسة، بحسب صحيفة "ذا تليجراف" البريطانية.

وقالت أوغاتا إنها كانت تأمل في أن يلفت تصرفها الأنظار إلى معاناة الأمهات العاملات في اليابان، لكن انتهى بها الأمر بالخروج من المكان وتلقيها تحذيرا من زملائها، وغالبيتهم رجال.

لكن يبدو أن أوغاتا لم تتعظ مما حدث لها العام الماضي. حيث أفادت التقارير بأنها طردت من الجلسة هذه المرة بعد أن صعدت إلى منصة الاجتماع ذاته الجمعة الماضية لتتحدث وفي فمها قرص مضاد للسعال، بحسب "ذا تيليجراف".

وتسبب تصرفها في تعليق الجلسة 8 ساعات بعد أن دار نقاش مطول بين الأعضاء بسبب ما حدث، بحسب وكالة "كويو" اليابانية للأنباء.

ورغم عدم وجود سياسة رسمية تحكم تناول الطعام والشراب أثناء اجتماع المجلس المحلي، فقد جادل بعض الأعضاء بأنها قد خرقت قانونا يضمن عدم الخروج عن الإجماع والسلوك العام للحضور بتناولها قرصا مضادا للسعال أثناء الجلسة.

ودفاعا عن موقفها، بررت أوغاتا تصرفها بقولها: "لم أكن على ما يرام خلال الأيام الماضية، ولم أرد مضايقة الآخرين بسعالي. ولذلك قررت أن أتناول ذلك القرص. من المؤسف أنني أجبرت على الخروج من دون منحي فرصة لتبرير موقفي".

تعليقات