اقتصاد

ميناء "جبل علي" مكانة عالمية ومساهمة قوية في اقتصاد دبي

السبت 2019.2.2 02:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 111قراءة
  • 0 تعليق
المقر الرئيس لجافزا وميناء جبل علي

المقر الرئيس لجافزا وميناء جبل علي

يرسخ ميناء جبل علي التابع لـ"موانئ دبي العالمية-الإمارات "، يوما بعد يوم، مكانته كميناء رائد ليس فقط في منطقة الشرق الأوسط، لكل على مستوى العالم أيضا، بالإضافة إلى مساهمته الإيجابية والفعالة في اقتصاد دبي والإمارات.

الميناء الحائز على جائزة أفضل ميناء بحري في الشرق الأوسط 24 عاما متتاليا، يصنّف ضمن أكثر موانئ الحاويات المتطورة تكنولوجيا في العالم وأحد الموانئ القليلة في الشرق الأوسط التي يمكن أن يرسو بها الجيل الجديد وناقلات النفط الخام فائقة الضخامة بسعة تتجاوز 20000 حاوية نمطية (قياس 20 قدما).

ويعد ميناء جبل علي أكبر ميناء بحري في منطقة الشرق الأوسط، والأكبر على خطوط الشحن الرئيسية بين سنغافورة وروتردام، وأصبح مركزاً متكاملاً متعدد وسائط النقل البحري والبري والجوي، تدعمه منشآت لوجستية واسعة ومنطقة حرة متكاملة، ما جعل من الميناء والمنطقة الحرة مركزاً إقليمياً للتجارة، حسب تصريحات صحفية سابقة لمحمد المعلم، الرئيس التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية–الإمارات.


وبفضل التحديث المستمر للبنية التحتية، فإن ذلك جعل من ميناء جبل علي قادرا على استقبال ومناولة العديد من السفن عملاقة في وقت واحد، فسرعة المناولة في موانئ المنطقة تعزز كفاءة المناولة في جبل علي، وبالتالي تحقق ما تسعى إليه الإمارات من تمكين للتجارة الإقليمية وميناء جبل علي مركز إقليمي للتجارة العالمية.

النفاذ إلى ملياري شخص

"جبل علي" المصنف كتاسع أكبر ميناء للحاويات في العالم، يؤمّن نفاذاً إلى أسواق أكثر من ملياري شخص، وذلك بفضل موقعه الاستراتيجي في دبي ووجوده على مفترق طرق التجارة العالمية، حيث يعد مركزاً متكاملاً متعدد وسائط النقل البحري والبري والجوي، مدعّم بمنشآت لوجستية واسعة، ويؤدي دوراً محورياً في اقتصاد الإمارات، بحسب الموقع الإلكتروني لشركة موانئ دبي العالمية.

ويعد ميناء جبل علي ميناء محورياً لأكثر من 90 خدمة ملاحية أسبوعية تربط أكثر من 140 ميناء في أنحاء العالم. ومن المتوقع أن ترتفع الطاقة الاستيعابية في الميناء إلى 22.1 مليون حاوية نمطية قياس 20 قدما مع إنجاز مشاريع التوسع.

ويتمتع ميناء جبل علي بترابط منقطع النظير بالبحر بفضل شراكة حقيقية مع الخطوط الملاحية وأكثر من 98 رحلة أسبوعية إلى أكثر من 115 ميناء مباشرا. 

جافزا

واستطاعت المنطقة الحرة لجبل علي “جافزا”، التابعة لمجموعة موانئ دبي العالمية، تحقيق نمو في تجارتها الخارجية لتصل إلى 83.1 مليار دولار في 2017، بما يعادل 29.4 مليون طن متري، وهو الرقم الأعلى منذ 2013 حيث كان حجم التجارة آنذاك 19.5 مليون طن بزيادة بلغت 9.9 مليون طن متري.

ومن حيث الحجم، وصلت نسبة النمو إلى 6% على أساس سنوي وبنسبة 4% من حيث القيمة، كما نمت الصادرات وإعادة التصدير بنسبة 5%. وتوضح الأرقام أن مساهمة جافزا في تجارة دبي الاجمالية ارتفعت إلى 23% وتمثل 70% من قيمة تجارة المناطق الحرة دبي، و97% من حجم تجارة المناطق الحرة في دبي.

وقد جاء أكثر من 77% من إجمالي حجم تجارة جافزا في عام 2017 من خلال 3 قطاعات هي: النفط والغاز، والمواد الغذائية والثروة الحيوانية والزراعية، والمعادن والحديد ومواد البناء.

ومن حيث قيمة التجارة، جاء 76% من 5 قطاعات هي الإلكترونيات، والمركبات والنقل، والتجارة العامة والتجزئة، والنفط والغاز، والآلات والمعدات.

الخليج

ويؤدي ميناء جبل علي دوراً كبيراً في خدمة أسواق منطقة الخليج وشبه القارة الهندية وأفريقيا، حيث ينعكس تنوع المناطق والأسواق التي يتم تقديم الخدمات لها عبر ميناء جبل علي على طبيعة البضائع المستوردة والمصدرة. ويدعم ميناء جبل علي قدرات عالية في مجالات تخزين ومناولة جميع أنواع الشحنات.

ويجمع ميناء جبل علي وبصورة فريدة وغير مسبوقة نجاحات باهرة في المجالات البحرية والبرية والجوية، إلى جانب المنشآت الحديثة متعددة الاستخدامات، ومجموعة واسعة من مزودي الخدمات اللوجيستية، والخدمات الممتازة للربط.

تعليقات