اقتصاد

"حديد الإمارات" توقع اتفاقية مع موانئ أبوظبي بقيمة 272 مليون دولار

الأربعاء 2019.1.30 01:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 107قراءة
  • 0 تعليق
شراكة استراتيجية بين حديد الإمارات وموانئ أبوظبي

شراكة استراتيجية بين حديد الإمارات وموانئ أبوظبي

أعلنت شركة حديد الإمارات، أكبر مصنّع متكامل للحديد في  الإمارات والتابعة للشركة القابضة العامة (صناعات)، عن توقيع اتفاقية استراتيجية مع شركة أبوظبي للخدمات البحرية "سفين" التابعة لموانئ أبوظبي، يتم بموجبها توفير خدمات النقل البحري لشحنات الحديد الخاصة بـ "حديد الإمارات".

وتصل قيمة الاتفاقية إلى مليار درهم، (272.25 مليون دولار) وسيبدأ العمل بها في يناير/ كانون الثاني 2021 وتستمر لمدة 10 أعوام.

وستقوم "سفين" بموجب الاتفاقية بتوفير خدمات النقل البحري لـ 3 شحنات للحديد الخام بشكل شهري، إلى جانب شراء وتأجير وتسليم وتشغيل وصيانة سفن الشحن، ومعدات القاطرات، وتنفيذ عمليات التفريغ الخاصة بشحنات حديد الإمارات.

قام بتوقيع الاتفاقية في مقر حديد الإمارات في أبوظبي كل من المهندس سعيد غمران الرميثي، الرئيس التنفيذي للشركة، والكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي، وذلك بحضور الكابتن عادل بني حماد، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أبوظبي للخدمات البحرية "سفين"، وعدد من المسؤولين والمهندسين لدى الجانبين.

وتلقي هذه الاتفاقية الضوء على حرص الجانبين على توفير منتجات عالية الجودة، وتبني أفضل حلول التوريد تماشياً مع أعلى المعايير والمستويات العالمية، وبما ينسجم مع جهود الجانبين لدعم وتحقيق "رؤية أبوظبي 2030".

قال المهندس جمال سالم الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة صناعات: "نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية بين حديد الإمارات وموانئ أبوظبي والتي تعكس مدى اهتمام الشركات الوطنية وحرصها على بناء شراكات استراتيجية تسهم في دعم اقتصاد إمارة أبوظبي على وجه الخصوص والاقتصاد الوطني الإماراتي بشكل عام".

ومن جانبه قال المهندس سعيد غمران الرميثي، الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات: "تعد هذه الاتفاقية ثمرة جهود مشتركة دامت لأكثر من عام لتجسد روح التعاون بين الشركتين الوطنيتين.

كما تأتي في إطار خططنا الاستراتيجية الرامية إلى تصنيع وتوريد منتجات الحديد عالية الجودة، إلى جانب تعزيز قدراتنا التنافسية مع أكبر الشركات العاملة في هذا القطاع على مستوى المنطقة والعالم عبر توفير أفضل الخدمات والحلول الفنية للعملاء".

وأضاف: "جرى التوصل إلى هذه الاتفاقية بعد طرح عطاء تنافسي شاركت فيه مجموعة من أبرز مزودي خدمات النقل حول العالم، حيث تم اختيار شركة أبوظبي للخدمات البحرية "سفين" نظراً للمعايير العالمية التي تتبناها في تقديم الخدمات البحرية بأعلى معايير السلامة والحفاظ على البيئة".

وبدوره أشار الكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي، إلى أن هذه الاتفاقية الاستراتيجية تلقي الضوء على حرص حديد الإمارات وموانئ أبوظبي على تعزيز مكانة أبوظبي كمركز صناعي عالمي والمساهمة في بناء اقتصاد مستدام ومتنوع.

وأضاف الشامسي،"تفخر موانئ أبوظبي باختيارها من قبل شركة حديد الإمارات لتوفير خدمات النقل البحري، حيث سنعمل على تسخير كافة الخبرات التي تتمتع بها شركة سفين لتقديم حلول وخدمات وفق أعلى المعايير العالمية".

وقال الكابتن عادل بني حماد، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أبوظبي للخدمات البحرية "سفين": "تمثل هذه الاتفاقية مع شركة "حديد الإمارات" واحدة من أبرز وأكبر الاتفاقيات التي وقعتها سفين، حيث سنقوم بموجبها بتقديم خدمات شحن وتفريغ السفن لأول مرة، مما يمثل إضافة مهمة إلى محفظة خدمات الشركة الشاملة، والتي تضم خدمات الدعم البحري والرسو عالمية المستوى".

وأضاف: "ومن جانب آخر، تلقي هذه الاتفاقية الضوء على الطلب الكبير الذي يشهده قطاع الشحن البحري، وخاصة على خدمة النقل البحري في منطقة الخليج العربي، ونحن في موانئ أبوظبي و في "سفين" فخورون بالدور الذي نقوم به لتقديم خدمات بحرية متكاملة تتميز بجودتها العالية".

تعليقات