سياسة

الأردن أمام الاجتماع العربي الطارئ: لا سلام دون القدس

الأحد 2017.12.10 12:07 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 247قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي

وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي

طالب وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، اليوم السبت، بمواجهة قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول القدس، بتحرك عربي مؤثر وفاعل.

وأكد الصفدي، في كلمته أثناء الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية العرب بجامعة الدول العربية، أن منطقة الشرق الأوسط لن تنعم بالاستقرار إلا إذا نعم به الفلسطينيون، مشدداً على أنه لا يمكن أن تظل القدس ساحة لظلم الشعب الفلسطيني.

وأشار وزير الخارجية الأردني إلى أنه "لا سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين دون القدس"، لافتاً إلى أن تغيير هوية القدس وتهجير أهلها جريمة يجب أن يدينها العالم أجمع.

وأعلن الصدفي رفض المملكة الأردنية قرار الولايات المتحدة بإعلان القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، مطالباً بتحرك دولي لتأكيد بطلان قرار الرئيس الأمريكي، وحث المجتمع الدولي على الاعتراف بدولة فلسطين.

ويعقد مجلس جامعة الدول العربية، السبت، اجتماعاً طارئاً على المستوى الوزاري لمناقشة قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة واشنطن إلى القدس المحتلة والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل.


تعليقات