سياسة

السودان.. غضب على تطاول "الجزيرة" بحق وزير الإعلام

السبت 2017.7.15 12:54 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 911قراءة
  • 0 تعليق
 وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان

وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان

أثار خطاب موجه من مدير مكتب قناة الجزيرة القطرية في العاصمة السودانية الخرطوم، إلى رئيس الوزراء السوداني، بكري حسن صالح، حول تصريحات وزير الإعلام السوداني عن الدور التخريبي للقناة، استهجان وسخرية الأوساط الإعلامية في السودان.

واتهم وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان، في تصريحات صحفية، على هامش اجتماعات مجلس وزراء الإعلام العرب بالقاهرة، القناة القطرية بالعمل على إسقاط الحكومة المصرية وزعزعة الأمن والاستقرار في مصر عبر تغطيتها التحريضية.

وطلبت القناة القطرية عبر مدير مكتبها في الخرطوم المسلمي الكباشي، توضيحاً من الحكومة السودانية حول التصريحات، الأمر الذي اعتبرته الأوساط الإعلامية السودانية جهلاً من القائمين على إدارة القناة بأبجديات مخاطبة السلطات الرسمية، مشيرين إلى أن مثل هذا الخطاب يمثل عملاً صبيانياً من النظام القطري الذي يتدثر خلف القناة سيئة السمعة لتنفيذ مخططاته.

وشن صحفيون سودانيون على وسائل التواصل الاجتماعي هجوماً عنيفاً على "الجزيرة"، مستعرضين أدوارها التخريبية في المنطقة العربية، مشيرين إلى أن سلوك إدارتها عبر رسالة لرئيس الوزراء السوداني يمثل انتهاكاً لرمزية مؤسسة الرئاسة في السودان، ووصفوا الخطوة بالمشابهة لسياساتها التي تعتمد على التدخل في شؤون الدول الأخرى.

واعتبر الإعلاميون تدخل الجزيرة في تصريحات الوزير السوداني، محاولة للحجر على حقه في التعبير عن رأيه الصريح، والذي يختلف مع القناة القطرية، واصفين الأمر بالسقوط المهني والأخلاقي الكبير للجزيرة.


تعليقات