رياضة

خصيف: سأحكي لأبنائي عن مباراة ريال مدريد

الجمعة 2017.12.15 03:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 408قراءة
  • 0 تعليق
علي خصيف حارس فريق الجزيرة

علي خصيف حارس فريق الجزيرة

أكد علي خصيف، حارس مرمى فريق الجزيرة، أنه سيحكي لأبنائه عن تألقه أمام ريال مدريد في نصف نهائي بطولة كأس العالم للأندية المقامة حاليا في الإمارات، التي فاز بها الريال 2-1 بصعوبة على بطل الخليج العربي الإماراتي.

تصديات خصيف تقوده لتحقيق رقم قياسي أمام الريال

وتعرض خصيف لإصابة في عضلات الفخذ ليخرج في الدقيقة 51 من المباراة، بعدما تصدى لكل محاولات كريستيانو رونالدو ورفاقه.

وأصبح خصيف حديث وسائل إعلام إسبانية بعد المباراة، ونقلت صحيفة "آس" المدريدية عن الحارس قوله: "كان الجميع يعتقد أن ريال سيسجل 3 أو 4 أهداف، هذه المباراة ستظل عالقة في ذاكرتي، لقد أصبحت حكاية سأرويها لأطفالي وللأجيال القادمة".

ولم تهتز شباك خصيف في 3 مباريات في مونديال الأندية، حيث أسهم في الفوز في المباراة الافتتاحية 1-0 على أوكلاند سيتي، واختير أفضل لاعب في المباراة، ثم شارك في الفوز بالنتيجة نفسها على أوراوا ريد دياموندز بطل آسيا في ربع النهائي.

وخرج خصيف مصابا في بداية الشوط الثاني أمام ريال عندما كان الجزيرة متقدما بهدف دون رد، وبعد خروجه تلقى الحارس البديل خالد السناني هدفين من رونالدو وجاريث بيل.

وتابع الحارس الإماراتي: "لا يمكن أن أكون أكثر فخرا بفريقي مقارنة بما أنا عليه الآن، لم نتوقع أي شيء ولم نفكر في شيء بل ركزنا على طريقة لعبنا فقط".

وأضاف: "يعرف الجميع أن ريال مدريد أفضل فريق في العالم ويملك أفضل المهاجمين، أعتقد أنه سيتوج باللقب".

وواصل: "سمعنا من كثيرين قبل المباراة أن النتيجة ستكون مذلة لكننا أثبتنا جدارتنا".

ولم يتحدد بعد إمكانية لحاق خصيف بمباراة باتشوكا المكسيكي (السبت) في مباراة تحديد المركز الثالث.

تعليقات